موغيريني للمسؤولين: أي خرق لـ”النأي بالنفس” سيعرّض لبنان لمخاطر لا يمكن تجاهلها

موغيريني للمسؤولين: أي خرق لـ”النأي بالنفس” سيعرّض لبنان لمخاطر لا يمكن تجاهلها
موغيريني للمسؤولين: أي خرق لـ”النأي بالنفس” سيعرّض لبنان لمخاطر لا يمكن تجاهلها

إذا كانت رسالة الممثلة العليا للإتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني للمسؤولين اللبنانيين، خلال زيارتها أمس، استمرار دعم الإتحاد الأوروبي للبنان ، إلا أن الهدف من الزيارة كما أبلغت أوساط حكومية ، التشديد على ضرورة إلتزام بسياسة “” عن صراعات المنطقة، لأنه من خلال هذه السياسة يستطيع لبنان حماية نفسه وتحصين ساحته الداخلية من تداعيات ما يجري حوله.

وشددت الأوساط الحكومية لصحيفة “السياسة” الكويتية، على أن المسؤولة موغيريني نقلت للمسؤولين اللبنانيين الذين التقتهم، قلقاً أوروبياً على لبنان، إذا ما حصل خرق لقرار “النأي بالنفس” الذي وافقت عليه الحكومة بالإجماع، لأن أي توجه خلاف هذا القرار، سيعرّض لبنان لمخاطر لا يمكن تجاهلها، بالرغم من الدعم الأوروبي والدولي القوي للحكومة اللبنانية بعد عودة الرئيس عن إستقالته، والذي يجب أن يتلاقى مع جهود لبنانية للحفاظ على سياسة “النأي بالنفس”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى