عدوان: لا تحفظ من الثنائي الشيعي على تسلمنا وزارة سيادية

عدوان: لا تحفظ من الثنائي الشيعي على تسلمنا وزارة سيادية
عدوان: لا تحفظ من الثنائي الشيعي على تسلمنا وزارة سيادية

أكد نائب رئيس حزب “القوات اللبنانية” النائب جورج عدوان أن “القوات” تبلّغت رسميّاً موقف رئيس مجلس النواب نبيه برّي و”” أنه لا تحفّظ على تسلّمها وزارة سياديّة في الحكومة المقبلة”.

وأشار، في برنامج “بموضوعية” على قناة الـmtv، إلى أن “رهاننا على العهد ونجاحه مستمر إلى النهاية ولا مشكلة مع رئيس الجمهورية ”، مضيفا “نجاح الرئيس عون هو نجاح لـ “القوات” وفي كل مرة سجل إنجاز للعهد يسجل لنا، واستطاع أن يسجل نقاطا عديدة لصالحه في السنة والنصف الماضية وأبرزها قانون الانتخابات”، ومعتبرا أن “هذا العهد هو عهد تطبيق القوانين”.

ورفض الدمج بين الوزير والرئيس عون، مشددا على أن “القوات” لن تتراجع عن التسوية التي حصلت وتسعى إلى علاقة مباشرة مع رئيس الجمهورية، ودعمنا للعهد ليس للقيام بالصفقات بل ضد الفساد ولتطبيق القوانين كما يجب”.

ولفت إلى أن “ثمة مجموعة لها مصلحة بألا تكون هناك علاقة جيدة بين الحريري و”القوات اللبنانية”.

وأوضح أن “القوات” حاولت مرارا أن تضع رؤية لتوحّد كتلتي “التيار” و”القوات” لنشكل كتلة كبيرة داعمة للعهد ولم ننجح. وفي تفاهم معراب تم الإتفاق على حصول الرئيس على 3 حقائب في الحكومة الثلاثينية ويتقاسم “القوات” و”التيار” الحقائب المسيحية الباقية وبحسب الاتفاق يدوم هذا التقسيم طيلة عهد الرئيس ولكن الوزير باسيل لم يطبق الاتفاق ورضينا بذلك لكي لا يقع الخلاف منذ البداية”، ولكن لن نضحّي باتفاق معراب الذي يريده مجتمعنا وبالوكالة التي أعطانا إياها الناس”.

وأضاف “لا نقبل أن يسجل أي شائبة دستورية على العهد لذا سنتصدى للتمريرات نحن متشبثون بصلاحية الرئيس بتوقيع مراسيم التجنيس”.

أما، بما جرى في أميركا، اعتبر عدوان أن “ما حصل تآمر على “القوات”.

وكشف عدوان ردًا على باسيل أن النسب الصحيحة للحزبيين وما يمثلاه شعبيا هي:”33.39% لـ”القوات” و35.29% لـ”التيار” .

وتابع “القوات” خاضت الانتخابات بلا أي حليف وحصولها على هذه النسبة رسالة من المواطنيين على إيمانهم بأداء “القوات”.

ونفى أن تكون “القوات” قد حسمت أسماء الوزراء مؤكدا أن التسريبات لأسماء “القوات” في الحكومة هي مجرد كلام إعلامي ولم نختر أحدًا بعد”، معلنا في هذا السياق أن “ثمة تداول في إمكان تقليص الحكومة إلى 24 وزيرا لحل بعض المشاكل العالقة”.

وأكد أن “عون والحريري لن يلجآ إلى تشكيل حكومة أمر واقع وإن حصلت فرضيا فلكل حادث حديث وإذا اعتذر الحريري عن تشكيل الحكومة ندعو الله أن يساعد هذا البلد على هذه الظروف التي يعيشها”.

وأشار إلى أن “ثمة رغبة دولية للاستعجال في تشكيل الحكومة ولا تدخل سعوديا في الأمر ومشكلة الحكومة داخلية بحتة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى