الحريري تسلم من زاسبكين دعوة لزيارة موسكو.. فرعون: تنفيذ خطة عودة النازحين يعود الى الامم المتحدة

الحريري تسلم من زاسبكين دعوة لزيارة موسكو.. فرعون: تنفيذ خطة عودة النازحين يعود الى الامم المتحدة
الحريري تسلم من زاسبكين دعوة لزيارة موسكو.. فرعون: تنفيذ خطة عودة النازحين يعود الى الامم المتحدة

استقبل رئيس الثلثاء في السراي الحكومي السفير الروسي الكسندر زاسبكين في حضور مستشار الرئيس الحريري للشؤون الروسية جورج شعبان وتناول اللقاء اخر المستجدات المحلية والاقليمية وسبل تقوية العلاقات الثنائية بين البلدين.

السفير الروسي

بعد اللقاء قال السفير الروسي: “سلمت الرئيس الحريري دعوة رسمية من رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف لزيارة موسكو وسيتم تحديد الموعد في وقت قريب. كما بحثنا في سبل تطوير العلاقات الثنائية في المجالات كافة والحوار السياسي والتعاون الاقتصادي والثقافي والعسكري بين البلدين”.

فرعون

واستقبل الرئيس الحريري وزير الدولة لشؤون التخطيط ميشال فرعون الذي قال: “اطلعت الرئيس الحريري على برنامج المؤتمر الذي سيعقد في السابع من تموز الحالي في السراي الحكومي بعنوان “اطلاق مشروع السياسات الوطنية للتخطيط المدني” بالشراكة مع برنامج للمستوطنات البشرية والذي سيحضره المدير التنفيذي للبرنامج السيد خوان كلوس”.

اضاف: “اما بالنسبة لملف النازحين السوريين فهو يعتبر كابوسا كبيرا وخطيرا، وتنفيذ خطة عودة النازحين يعود الى الامم المتحدة من اجل انهاء هذا الملف، ونحن نرى انه لا يمكن تبسيط الامور والدعوة الى الحوار مع الحكومة السورية التي هي مسؤولة في جزء معين عن هذه الازمة”.

أرسلان

واستقبل الرئيس الحريري وزير شؤون المهجرين طلال أرسلان الذي قال بعد اللقاء:خصص البحث مع الرئيس الحريري للموضوع الشائك الطويل وهو ملف المهجرين وخصوصا ان الجبل بكل مكوناته هو حجر الزاوية لاستقرار البلد ورعاية الدولة لهذا الملف غير مقبولة على الاطلاق، لا في الشكل ولا في المضمون. انا لم اعتد على التمييز بين الناس ومن واجبي وواجبات الدولة ايصال الحقوق الى اصحابها من دون منة، خصوصا ان الدولة التزمت منذ ربع قرن اعادة الاعمار ودفع التعويضات. ولدي ثقة كاملة بالرئيس الحريري الذي يشعر بكل مسؤولية وتعاطف تجاه هذا الموضوع وحقوق الناس، لان الموضوع يحتاج الى علاج بكل تفاصيله لا سيما اننا ارتضينا على انفسنا تسمية حكومتنا بحكومة استعادة الثقة. من هنا لا يمكننا التمييز بين اهالي القرى مهما كانت طوائفهم، ويجب التعاطي بملف المهجرين بأنه ملف الدولة اللبنانية بكافة مكوناتها، وعلينا الانتباه الى موضوع هجرة المقيمين من القرى الى المدن بسبب التقصير في عملية الانماء على كافة المستويات وهو ما يجب العمل عليه بجدية”.

اضاف: “يجب الا يبقى هذا الملف ملفا استنزافيا للدولة وعلينا اعادة النظر فيه. فمن المعيب بعد اكثر ما يقارب 27 سنة من انتهاء الحرب ان نستمر بتشكيل حكومات من ضمنها وزارة للمهجرين، وفي ظل الاهتمام الدولي بقضية النزوح السوري فمن يهتم بالمهجر اللبناني؟”.

وختم أرسلان قائلا: “تم الاتفاق مع الرئيس الحريري على عقد اجتماع للبحث في كل تفاصيل الملف وتشكيل فريق عمل لهذه الغاية، لنرى ماذا يمكن فعله لايصال الحقوق الى أصحابها”.

السفير الالماني

والتقى الرئيس الحريري السفير الالماني في مارتن هوت وعرض معه الاوضاع العامة والعلاقات الثنائية.

ومن زوار السراي: وفد من عائلة علم الدين برئاسة المهندس رضوان علم الدين في زيارة شكر على تعزية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق صدور مرسوم تشكيل هيئة الاشراف على الانتخابات: عبد الملك رئيسًا وموراني نائب رئيس
التالى امن الدولة اوقف سورياً بجرم تزوير رخص سوق عمومية سورية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة