خلف: “بدن يعدّوا  للمليون قبل ما يدقوا بمحامي”

خلف: “بدن يعدّوا  للمليون قبل ما يدقوا بمحامي”
خلف: “بدن يعدّوا  للمليون قبل ما يدقوا بمحامي”

أوضح ملحم خلف حقيقة ما حصل معه في فصيلة الرملة البيضاء، بعد حادثة الاعتداء من قبل عناصر “قوى الامن” على المحامي افرام الحلبي.

وتناولت وسائل التواصل خبراً مفاده ان خلف اقتحم الفصيلة وتمّ احتجازه فيها، الامر الذي نفاه خلف وقال في حديث لـ”صوت كل ” : “هذا كلام غير مقبول ومعيب بحق القوى الأمنية بالدرجة الأولى، فنحن نحترمها ونجلها وهي الضمانة والمحافظة الأولى على حقوق المواطنين”.

أمّا عن الجدال الذي وقع داخل الفصيلة بينه وبين عناصر قوى الامن، فقال: “نعم صرخت وسيظل صوتي وصرختي عاليان جدا و”بدو يعلا اكتر”، و”بدن يعدوا  للمليون قبل ما يدقوا بمحامي”، مشيرا الى ان “القوى الأمنية كانت متعاونة معنا وسمحوا لي بإخراج المحامي المحتجز في الفصيلة”.

وتابع خلف “اعتدت عناصر القوى الأمنية على أحد المحامين بشكل غير قانوني بسبب مخالفة بسيارته، فجروه على الارض واعتدوا عليه بالضرب، ومن المفترض انهم يعلمون ما رمزية البدلة التي يرتدونها وماذا يعني أن تكون عسكريا فمن واجب هؤلاء حماية المواطن وليس الاعتداء عليه وتطبيق القانون وتامين والطمأنينة للمواطنين”.

وسأل خلف “مع من نتعاطى نحن؟ مع دولة بوليسية؟ مع دولة تهرب سجنائها وتعود وتلاحقهم؟ ام “الزعران” التي ترسلهم الدولة كمخبرين؟ ام مع الذين يخالفون القانون ولا تتطبق عليهم القوانين؟”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى