طليس: اتخذنا القرار بالذهاب إلى التصعيد

طليس: اتخذنا القرار بالذهاب إلى التصعيد
طليس: اتخذنا القرار بالذهاب إلى التصعيد

أكد رئيس اتحادات النقل البري بسام طليس أن “قطاع النقل البري في المبدأ يعارض رفع الدعم”، لافتا الى أنه “عندما وضع الدعم على المواد الغذائية لم يتم استشارة الاتحاد العمالي العام وعتبنا على الحكومات المتعاقبة هو في غياب الشفافية بالتعاطي معنا”، سائلا: “المواطن لم يقصر بواجباته تجاه دولته فلماذا يتم إيصاله الى حائط مسدود؟”.

وذكر بأن “دور النقابات والاتحادات العمالية هو مناقشة الأوراق الواردة اليها وليس من مسؤوليتها تقديم الطروحات والاقتراحات”، كاشفا “أننا اتخذنا القرار بالذهاب الى التصعيد والتحرك والاضرابات واجتماعات السرايا لم تنته الى وضع ورقة ولم يطرح علينا أي حل، ونؤكد أن أي طرح أو أي كلام عن رفع الدعم إن لم يكن محميا بتشريعات تحمي المواطن فلن نقبل به”.

ورأى أن “دعم 320 سلعة غذائية غير مفهوم، والتفكير الصحيح يبدأ بدعم المواطن لا السلع”، لافتا الى أن “موضوع المحروقات متصل بكل شأن من شؤون المواطن وعلى الدولة التفكير بالاجمال ونحن في أزمة حقيقية”، مشيرا الى “أننا شاركنا في اجتماعات السرايا المتعلقة بالدعم ولكننا لم نفهم شيئا إلا ما معناه أننا في أزمة واقتربنا من الخط الاحمر”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى