ألف وحدة سكنية استفادت من مبادرة غرفة بيروت وجبل لبنان

ألف وحدة سكنية استفادت من مبادرة غرفة بيروت وجبل لبنان
ألف وحدة سكنية استفادت من مبادرة غرفة بيروت وجبل لبنان

استقبل رئيس الهيئات الاقتصادية اللبنانية الوزير السابق محمد شقير في مكتبه في غرفة وجبل ، رئيس اتحاد رجال الاعمال الشباب في لبنان ايلي صليبا، وكان عرض للاوضاع الاقتصادية العامة وانعكاس الظروف الاقتصادية والاوضاع السياسية على الحياة المعيشية.

ولفت الاتحاد الى أن “صليبا طلب من شقير الضغط من موقعه باتجاه تطبيق قانون الدولار الطلابي، والتأكيد على ضرورة ابقاء سعر صرف الدولار في قطاع التعليم في لبنان بكل مؤسساته على اساس سعر الصرف الرسمي 1500 ليرة، والامر نفسه بالنسبة للقروض الممنوحة من البنوك للاشخاص الطبيعيين والمعنويين وعلى انواعها”.

وأوضح أن “البحث تطرق الى موضوع إعادة إعمار بيروت، وما توصلت اليه الهيئات الاقتصادية من اتفاقيات مع بعض شركات التأمين التي وافقت على البدء بتعويض المتضررين بغض النظر عن النتيجة التي ستؤول اليها التحقيقات في طبيعة المرفأ في 4 آب الماضي. وتابع شقير وصليبا ملف تركيب الزجاج للمؤسسات والمنازل ضمن نطاق بيروت الكبرى التي تضررت بفعل الانفجار، حيث وصل عدد الوحدات السكنية وغير السكنية المستفيدة حتى الآن من هذه المبادرة التي أطلقتها ومولتها بشكل اساسي غرفة بيروت وجبل لبنان، أكثر من 1000 وحدة”.

وشدد شقير وصليبا على “ضرورة الضغط على المعنيين بهدف تسهيل مهمة الرئيس لتشكيل حكومة لبنانية من اختصاصيين، قادرة على ان تكون على حجم التحديات الراهنة في البلاد وعلى انتشال لبنان من الازمة الاقتصادية الاستثنائية التي يمر بها”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى