أبو فاعور: العهد كورونا سياسي… “الله يخلّصنا منّو”

أبو فاعور: العهد كورونا سياسي… “الله يخلّصنا منّو”
أبو فاعور: العهد كورونا سياسي… “الله يخلّصنا منّو”

اعتبر عضو كتلة “اللقاء الديمقراطي” النائب وائل أبو فاعور ان “هناك كورونا سياسي في البلد يتمثّل بهذا العهد… “الله يخلّصنا منّو”.

وأكد أبو فاعور انه “لا بديل عن الإقفال، فنحن لسنا في أزمة سريعة وعابرة إنما سنعيش مع أزمة مديدة وطويلة وسنحتاج الى سنة على الأقل حتى يتم تلقيح جميع اللبنانيين”.

وقال أبو فاعور في حديث للـmtv: “في الاول من كانون الثاني كان لدينا 445 مريض كورونا في العناية الفائقة، واليوم لدينا 855 مريضا وكان لدينا 684 مريض كورونا في الاستشفاء العادي واليوم أصبحوا 1427 فالقرار الخاطئ الكبير كان بعدم الاقفال خلال الأعياد”.

وتابع “معظم المستشفيات الخاصة تبتز الدولة اللبنانية ففي البداية طالبوا بالمستحقات وعندما تم صرفها طالبوا بالمصالحات العالقة في وزارة المالية منذ العام 2005 فبعض المستشفيات تصرف بمنتهى الانتهازية وقلة الاخلاق وكان يجب اتخاذ اجراءات بحقها”، مضيفا “لا أريد أن أنظّر على وزير الصحة ولكن لو كنت وزيراً للصحة لكان هناك أصحاب مستشفيات في السجون اليوم”.

وأردف “على وزارتي الصحة والعدل والقضاء التدخل لإجبار المستشفيات على استقبال المرضى كما فعل القاضي الشجاع محمد عويدات الذي أجبر مؤسسة كهرباء على مدّ مستشفى الحكومي بالكهرباء”.

وردّ أبو فاعور على نقيب أصحاب المستشفيات الخاصىة سليمان هارون، قائلا: “عندما كنتُ وزيراً للصحة لم تخطئ المستشفيات الخاصة لانها كانت تعلم ان فوقها سيف القانون و”الله يخليك بلا تفشيخ عليي حارتنا زغيرة ومنعرف بعضنا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى