منيمنة وحسن بحثا في تأمين اللقاحات للاجئين الفلسطينيين

منيمنة وحسن بحثا في تأمين اللقاحات للاجئين الفلسطينيين
منيمنة وحسن بحثا في تأمين اللقاحات للاجئين الفلسطينيين

بحث وزير الصحة حمد حسن مع رئيس “لجنة الحوار اللبناني – الفلسطيني” حسن منيمنة، في حضور المدير العام للوزارة الدكتور فادي سنان ومدير مكتب اللجنة عبد الناصر الايي، في مسار عملية التلقيح من وباء “” على الصعيد العام، وخصوصا ما يتعلق من شمولها باللاجئين الفلسطينيين.

وتحدث منيمنة عن “امكانية استيراد مجموعة من 300 الف لقاح للاجئين الفلسطينيين، يتم تمويلها من الجهات المانحة وتوزيعها على مراكز تلقيح قريبة من المخيمات وداخل بعضها”.

وأكد حسن على “استعداد الوزارة لإنجاز هذا الامر”، وتعهد بطلب “شراء 300 الف لقاح اضافي على ما سبق وطلبته الدولة اللبنانية من شركة “AstraZeneca” لصالح المسجلين على منصة وزارة الصحة، على ان يتم الاسراع في استكمال تسجيل كل الفلسطينيين على هذه المنصة”.

وعقد منيمنة اجتماعا مع مدير “وكالة الاونروا” كلاوديو كوردوني وبحث معه مسألة تولي الوكالة عملية تسجيل الفلسطينيين على منصة وزارة الصحة اللبنانية. وابدى كوردوني استعدادا اوليا بتولي هذه المهمة”.

وشددت اللجنة على أنها “تستمر في اطار خطتها لتعزيز قدرة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات والتجمعات الفلسطينية على مواجهة خطر تفشي فيروس كورونا، بتجهيز المستشفيات الفلسطينية في مختلف المناطق اللبنانية بغرف العناية الفائقة ومراكز العزل وكل متطلبات علاج كورونا. وقد انهت تجهيز مركز الحجر في مستشفى صفد التابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في . على ان يتبعه لاحقا افتتاح 4 مراكز اخرى للحجر، وتجهيز قسم لكورونا في مستشفيي الهمشري في والنداء الانساني في ، بالاضافة الى توفير فحوص “PCR” وسيارتي اسعاف لنقل المصابين وتدريب الطواقم الطبية الفلسطينية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى