هل من خطة لتأمين اللقاح للاجئين الفلسطينيين؟

هل من خطة لتأمين اللقاح للاجئين الفلسطينيين؟
هل من خطة لتأمين اللقاح للاجئين الفلسطينيين؟

اجتمع رئيس “لجنة الحوار اللبناني – الفلسطيني” الدكتور حسن منيمنة  اليوم الجمعة مع ممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وتحالف القوى الوطنية والاسلامية الفلسطينية في ، للتباحث في الاوضاع الصحية والاجتماعية في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في ظل استمرار تفشي وباء “”.

وأطلع منيمنة ممثلي الفصائل على “جهود اللجنة لتأمين 300 ألف لقاح ضد فيروس “كورونا” للاجئين الفلسطينيين، يتم تمويلها من الجهات المانحة وتوزيعها على مراكز تلقيح قريبة من المخيمات وداخل بعضها”.

وابلغهم “تعهد وزير الصحة العامة حمد حسن بطلب شراء هذه اللقاحات على ما سبق وطلبته الدولة اللبنانية من شركة   “AstraZeneca”  لصالح الفلسطينيين المسجلين على منصة وزارة الصحة العامة من قبل “الاونروا”، كما ابلغهم “تولي الوكالة موضوع استكمال تسجيل كل الفلسطينيين على هذه المنصة”.

كما لفت منيمنة الى “مسار خطة اللجنة لتعزيز قدرة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات والتجمعات الفلسطينية على مواجهة خطر تفشي فيروس “كورونا” وانتهائها من تجهيز بعض المستشفيات الفلسطينية في مختلف المناطق اللبنانية بغرف العناية الفائقة ومراكز العزل وكل متطلبات العلاج من الوباء”.

واشاد ممثلو الفصائل بـ”جهود اللجنة”، مؤكدين “إستمرار سكان المخيمات والتجمعات الإلتزام بكل الإجراءات الوقائية للحد من انتشار الفيروس”، وطالبوا “الاونروا” بـ”إطلاق مشروع إغاثة طارئة للاجئين تشمل تأمين مساعدات نقدية منتظمة، ورفع سقف التغطية الصحية في المستشفيات، وزيادة الحد الأقصى للمستفيدين من شبكة الأمان الإجتماعي بما فيها رفع قيمة المساعدة النقدية وتلبية الاحتياجات الفورية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى