أهالي ضحايا الانفجار: الضمان يُغطي كلفة العلاج لشهرين فقط

أهالي ضحايا الانفجار: الضمان يُغطي كلفة العلاج لشهرين فقط
أهالي ضحايا الانفجار: الضمان يُغطي كلفة العلاج لشهرين فقط

كشفت لجنة أهالي ضحايا مرفأ ، في مؤتمرها الصحافيّ عن “رفض العديد من مستندات ضحايا المرفأ، والتي طلبتها ، بحجة اعادتها من قبل المالية، لأن تحديد ساعة الاستشهاد فيها غير واضح أكان الساعة السادسة مساءً أو صباحًا”، مطالبةً وزارة الدفاع ووزارة المالية بـ”وضع حد فوري لهذه المهزلة”.

وأكدت اللجنة “أن قانون مساواة شهداء وجرحى انفجار المرفأ بشهداء وجرحى أجحف بحق من أُصيب بإعاقات دائمة او شبه دائمة، حيث أُعطي حقّ الطبابة بدون منحه اي راتب يُعوّض عليه”، لافتة إلى أن “القانون لم يُحدد تاريخ استيفاء الحقوق، أهي من تاريخ الاستشهاد، ام من تاريخ صدور القانون؟”، مطالبةً بتعديل القانون انصافًا للجرحى وللذين أصيبوا باعاقات لمدى الحياة.

ورأت اللجنة أن ما حصل مع بقية الجرحى في الانفجار “معيب جدًا”، وكشفت أن “الضمان الاجتماعي يُغطي كلفة علاج جرحى المرفأ لمدّة شهرين فقط أمّا من لديه علاج مستمرّ فليس بيده حيلة”، مشيرةً الى انه “اذا أراد أحد جرحى المرفأ أن يُعالج يتوجّب عليه الذهاب الى المستشفى نفسها، التي نُقل اليها عند اصابته يوم الانفجار، لان وزارة الصحة لم تُعمم اسماء الجرحى على المستشفيات.”

وحثّت اللجنة أهالي ضحايا انفجار المرفأ على “تشكيل قوة ضاربة وهدفها واحد وهو عدم ذهاب دم شهدائنا سُدى”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى