المجذوب عرض مع فليشر مشروع الغذاء المدرسي

المجذوب عرض مع فليشر مشروع الغذاء المدرسي
المجذوب عرض مع فليشر مشروع الغذاء المدرسي

اجتمع وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال الدكتور طارق المجذوب مع الممثلة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمي السيدة كورين فليشر على رأس وفد ضم مدير مكتب الدكتور عبد الله الوردات وفريق العمل، في حضور المدير العام للتربية فادي يرق، وتناول البحث تقييم مرحلة التعاون المثمر بين البرنامج والوزارة، والإطلاع على الحاجات الجديدة في ظل تفاقم الأزمة الإقتصادية والإجتماعية في وانعكاسها على التربية، وعلى الحاجة الماسة لشريحة أكبر من التلامذة واهاليهم إلى الغذاء بعدما تآكلت القدرة الشرائية للعملة الوطنية، وبعدما بدأت تظهر مؤشرات مقلقة للتسرب المدرسي في صفوف اللبنانيين والنازحين بسبب ارتفاع كلفة الأجهزة الإلكترونية المستخدمة للتعليم عن بعد وارتفاع كلفة الإنترنت وغياب الكهرباء.

ووعدت فليشر بالتنسيق المستمر مع الوزارة ومع المانحين، وكشفت عزمها “رفع عدد المستفيدين من مشروع الغذاء المدرسي ليشمل شريحة أكبر من العدد الحالي للتلامذة”.

واكد المجذوب “نجاح المشروع” وتوجه بالشكر إلى القائمين عليه ، لافتا إلى “تعاظم ثقل الأزمات المتلاحقة وضرورة التعاون لمواجهة التحديات”، وطلب بأن “تشمل المساعدات الغذائية التلامذة ذوي الإحتياجات الخاصة”، مشيرا إلى أن “الإستقرار الإجتماعي مهم جدا لمتابعة الحياة واستمرار التعليم “.

كما اجتمع مع سفير إسبانيا لدى لبنان خوسيه ماريا فيريه وبحث معه في العلاقات التربوية والجامعية المشتركة ، واطلع منه على رغبة بلاده بتعزيز الإسهام في الجهود الدولية لمساعدة لبنان في التبادل الجامعي وتأمين التعليم للجميع .

ووضع المجذوب السفير الإسباني في أجواء تطور العمل في مشروع إنشاء المدرسة الرسمية الجاهزة المقدمة هبة إلى وزارة التربية من الحكومة الإسبانية ، والتي تم تركيبها على عقار في الكرنتينا تقدمة من محافظة بيروت.

وترأس المجذوب إجتماع مجلس التعليم العالي في حضور الأعضاء والخبراء ونقيب المهندسين في بيروت جاد تابت، وتناول البحث عددا من الملفات التي تطلب فيها المؤسسات تراخيص لبرامج ضمن اختصاص الهندسة القائم لديها ، وتمت إحالة الطلبات المقبولة على اللجنة الفنية.

ثم عرض المجتمعون توصية اللجنة الوطنية لمكافحة ، وخصوصا الفقرة التي تدعو إلى العودة الآمنة إلى التعليم المدمج ، واتخذ المجلس توصية بناء على قرار لجنة كورونا جاء فيها: “أوصى مجلس التعليم العالي باستئناف النشاط في القطاع التربوي بفروعه كافة ومراحله وخصوصا في مؤسسات التعليم العالي، في شكل يراعي كل التدابير والإجراءات الوقائية لفيروس كورونا، عملا بالدليل الصحي المعمم بهذا الخصوص، على ان يستمر العمل على توفير اللقاح ، وان يتم إجراء الأعمال المخبرية والإمتحانات الجامعية حضوريا للإختصاصات التطبيقية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى