إسرائيل تحذّر لبنان: سيادتنا خط أحمر!

إسرائيل تحذّر لبنان: سيادتنا خط أحمر!
إسرائيل تحذّر لبنان: سيادتنا خط أحمر!

أعلن المتحدث باسم الاسرائيلي أفيخاي أدرعي أن الجيش “أحبط أمس عملية تخريبية بالقرب من السياج الأمني مع ”.

وكتب على حسابه عبر الرواية الاسرائيلية لما حصل بالأمس عند الحدود اللبنانية الفلسطينية، مرفقاً سلسلة تغريداته بفيديوهات من الموقع المذكور.

وقال: “رصدت قواتنا مساء أمس عدد من اللبنانيين المشتبه فيهم وهم يتعاملون مع الأرض ويعملون على قطع السياج الحدودي مع حيث قامت القوات التي كانت منتشرة في كمائن بالمنطقة باتباع الانظمة لتوقيف المشتبه فيهم شملت اطلاق النار نحو اقدام المشتبه فيهم الذين لاذوا بالفرار الى لبنان”.

وتابع: “من التحقيق الاولي للحادث وظروفه يتضح ان المشتبه فيه تصرفوا بشكل منظم وتركوا خلفهم أدوات يشتبه في كونها عبوات ناسفة وتصرفوا بشكل يكشف نيتهم التسلل الى داخل إسرائيل وارتكاب عملية تخريبية في منطقة المطلة، لقد تم احباط العملية في ظل أعمال الشغب العنيفة التي جرت في المنطقة بعد ظهر أمس”.

ولفت أدرعي الى أن الجيش الاسرائيلي ينظر “ببالغ الخطورة الى محاولة تنفيد العملية”، مؤكداً استعداده في المنطقة. وشدد على “أننا سنتعامل بتصميم لحماية سيادة إسرائيل.” كما حمّل أدرعي لبنان “مسؤولية ما يجري داخل لبنان وينطلق منه وسيتحمل مسؤولية اي محاولة للمس بمواطني إسرائيل”.

وختم قائلًا: “في أعقاب التحركات الآيلة لإثارة الشغب على الحدود اللبنانية نتوجه إلى الدولة اللبنانية بنصيحة واضحة وهي العمل على وضع حد لهذه المحاولات ومنع مثيري الشغب من الاقتراب إلى الحدود محذرين من هذه المحاولات. لن نسمح بتعريض مواطنينا للخطر أو المس بهم بأي شكل فالسيادة الإسرائيلية خط أحمر”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى