الاتحاد الأوروبي بدأ مناقشة التدابير العقابية بحق لبنان

الاتحاد الأوروبي بدأ مناقشة التدابير العقابية بحق لبنان
الاتحاد الأوروبي بدأ مناقشة التدابير العقابية بحق لبنان

اعتبر سفير ​الاتحاد الأوروبي​ في ​​​​ ​رالف طراف، انه “يجب إيجاد حل منصف وعادل للصراع في ​​ و​​ وإلا سيستمر الظلم و​العنف​ والدمار والمعاناة”، مشيرًا الى انه “في لبنان نحن ننصح بالتحدث إلى كل القوى السياسية في لبنان ونحن نفعل ذلك لكن المعارضة ليست معارضة حسب المبادئ الديمقراطية فهي ​حكومة​ تنتظر إذا أردتم”.

وشدد طراف في حديث لـLBCI على ان “الفرنسيين حاضرون للغاية في المنقاشات السياسية في ​بروكسل​ ومستعدون وراغبون في استثمار رأس ​المال​ السياسي في ملف لبنان أكثر من غيرهم”.

ولفت الى انّ “نقاش بدأ في بروكسل حول ما إذا كان ينبغي ألا نبدأ في التفكير في التدابير العقابية المتعلقة بأولئك الذين يعرقلون العملية السياسية، وما نتوقعه الآن هو الفوضى وهذا يأتي على حساب أضعف شرائح السكان اللبنانيين، وهناك أشخاص لديهم التفويض ويتحملون مسؤولية القيام بشيء ما ولم يفعلون أي شيء، لذلك بدأت مناقشة التدابير العقابية في بروكسل ولا يمكنني التنبؤ بالمكان الذي ستنتهي فيه المناقشة لكنها جادة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى