“المستقبل”-وادي خالد: إشكال البيرة فردي

“المستقبل”-وادي خالد: إشكال البيرة فردي
“المستقبل”-وادي خالد: إشكال البيرة فردي

رأت دائرة وادي خالد في تيار “المستقبل” أن “ما حصل هو تصرف لا يعدو كونه فرديا بلا شك، وبطبيعة الحال لم ولن يعكس تلك الروابط الاجتماعية والأسرية وبخاصة بين أبناء الشعب الواحد”.

وأضافت، في بيان، أن “المعاناة يعيشها ابناء الشعب الواحد في نقص الكثير من المواد المهمة في الحياة لاسيما المشتقات النفطية عصب الحياة حيث ان صهريج مادة المازوت كان في طريقه لمولدات الاشتراك أيضا لوادي خالد، وليس بالضرورة كون المنطقة حدودية، أن يكون جميع ابنائها يعملون في التهريب مطلقا، فلا تتجاوز نسبة من يعمل مهربا الـ5 في المئة، وهم بطبيعة الحال أجبروا عليها ولم يمتهنوها على الدوام”.

ووجهت في الختام تحية إلى “جميع العقلاء ممن اطفأ نار الفتنة وساهم في وأدها حيث يجب أن تكون نائمة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى