اذا اعتذر ميقاتي… مقاطعة سُنية لبعبدا!

اذا اعتذر ميقاتي… مقاطعة سُنية لبعبدا!
اذا اعتذر ميقاتي… مقاطعة سُنية لبعبدا!

جاء في أخبار اليوم:

تنتظر الاوساط السياسية يوم الخميس المقبل موعد اللقاء بين رئيس الجمهورية العماد والرئس المكلف تشكيل الحكومة نجيب ميقاتي ليتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود بالنسبة لتشكيل الحكمومة.

وفي هذا الاطار، اشارات  المصادر النيابية عبر وكالة “أخبار اليوم” الى امكانية اعتذار ميقاتي عن تشكيل الحكومة نظرا للعقبات التي توضع امامه بالنسبة الى التشكيل.

وقالت المصادر: من الصعب اعادة تكليف اي شخصية سُنية باعتبار ان اتصالات عديدة تجري وستجري لمقاطعة سنية لاي استشارات نيابية ملزمة تقام في قصر بعبدا .

واضافت: مشاورات مكثفة ستتم خلال اليومين المقبلين لتفادي اي اشكال ممكن ان يحصل بعد اعتذار ميقاتي، اذ من الممكن ان تتجه دار الفتوى الى  اعلان ضرورة المقاطعة السنية في حال جرت استشارات نيابية جديدة.

ومن هذا المنطلق فان تشكيل الحكومة اصبح امرا صعبا في هذا العهد، لاسيما ان الاوضاع بدأت تتفاقم وابرزها ما هو متعلق بموضوع الصلاحيات لجهة اعادتها الى موقع رئاسة الجمهورية، وهذا هو جوهر الازمة الفعلية بين الرئاستين الاولى والثالثة بمعنى اخر تشير المصادر اننا امام ازمة نظام فعلية. وختمت:  هذا ما سيجرى بحثه في الفترة المقبلة!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى