“استنفار” على الحدود اللبنانية ـ الإسرائيلية

شهدت الحدود اللبنانية حالة استنفار بعد يوم امني طويل شهدته المنطقة بالامس جراء اطلاق صواريخ من باتجاه والرد الاسرائيلي العنيف ولا سيما رد الطيران الحربي منتصف ليل امس حيث شن غارتين بالصواريخ الثقيلة على مكان انطلاق الصواريخ من لبنان .

وأدت هذه الغارات ليلا الى حالة من الارباك والخوف لدى الاهالي.

وأدت الغارات الاسرائيلية ليلا الى قطع  الطريق الواقعة بين بلدتي مرجعيون والعيشية عند الدمشقية واحداث حفرة كبيرة جدا بعمق عشرة امتار وبقطر ثلاثين متر .

كما وشهدت الحدود حالة استنفار وترقب، الخميس، فيما سيّرت القوات الدولية دوريات لها على طول الحدود.

وفي مستعمرة المطلة، كانت الحركة معدومة والانتظار سيد الموقف.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى