رئيس مجلس إدارة “OMT”: نحن “الأوكسيجين” الحقيقي للاقتصاد

رئيس مجلس إدارة “OMT”: نحن “الأوكسيجين” الحقيقي للاقتصاد
رئيس مجلس إدارة “OMT”: نحن “الأوكسيجين” الحقيقي للاقتصاد

لفت رئيس مجلس إدارة “OMT” توفيق معوض إلى أن “منذ 5 سنوات كان معدل التحاويل من الخارج الى الداخل حوالي الـ90 مليون دولار في الشهر وبعد 4 آب المأساوي تضامن الناس من الخارج مع أهلهم في الداخل وارتفع حجم التحاويل بالشهر الى حوالي 145 مليون دولار”، مشيرًا إلى أن “القيمة الإجمالية للتحاويل عبر OMT تراوحت بين 100 مليون و120 مليون شهرياً في أوّل 6 أشهر من عام 2021 وتلقّى حوالي 220000 مستفيد شهرياً التحاويل الواردة من الخارج بالدولار الأميركي نقداً “fresh” عبر شبكة OMT في الستة أشهر الأولى من 2021″.

وأعلن، في حديث عبر إذاعة “صوت كل ”، أن “أكبر نسبة تحاويل مالية من الخارج تصل من وكندا وأستراليا ودول الخليج وأوروبا الغربية. في السابق كانت الـ100 دولار تعتبر مبلغا بسيطا أما اليوم فأصبحت تساوي الكثير والدور الذي لعبناه ولا زلنا نلعبه في الـOMT نسميه الأوكسيجين الحقيقي للاقتصاد اللبناني”، مشددا على ان “خلقنا طريقة لوجيستية مكلفة لنتمكن من الاستمرار رغم الأزمات الحالية ووجودنا في الـ1200 مركز في كل الأقضية اللبنانية بالتوازي ساعد في التواصل ونحن استمرينا رغم كل الظروف”.

وتابع: “إن العمل الذي نقوم به ينعش الدورة الاقتصادية للناس والدولة وما يهمنا اليوم هو السلم الاجتماعي والهدوء النسبي الذي نشهده اليوم هو بفضل التحاويل التي نقوم بها”، مضيفا: “لدينا 120 خدمة ومن الخدمات الرئيسية التحويل داخل لبنان والتي ساعدت بشكل كبير في دفع الاستحقاقات وتسهيل المعاملات في الداخل اللبناني”، معلنا ان “سنوقع اليوم عقدا مع مستشفى أوتيل ديو اليوم”.

وأردف: “عملنا على تأمين المساعدات من خلال الاقتطاع من أرباحنا وأموالنا”، معتبرا انه “يجب أن يكون لجميع رجال الأعمال نشاطا اجتماعيا. نحن نتميز بانتشارنا الواسع ونتيجة التنظيم وكلاؤنا يملكون السيولة والمؤسسات الدولية التي توزع مساعدتها بالكاش في لبنان للبنانيين واللاجئين وغير اللبنانيين دققت بأعمالنا واعتدمتنا كموزع رئيسي لايصال الأموال للبنانيين وغير اللبنانيين”.

وركز على أن “منذ 22 سنة وحتى اليوم لم نجد اي شخص تحدث عن اي مشكلة في معاملاتنا ان كان في التحاويل او المدفوعات”، مثمنا “وجود نوع من التواصل القوي بيننا وبين الشعب اللبناني”، وكاشفا ان “نحن نتجه نحو المعاملات الالكترونية ونعمل دائما وبجهد لتنمية فرع المعلوماتية لدينا”، ولافتًا الى ان “من الممكن دفع الميكانيك وفواتير الخطوط الخلوية في فروع OMT بطريقة مجانية من دون دفع رسوم اضافية”.

وأسف معوض لما يحصل في لبنان، معتبرا ان “نحن في لبنان سيؤون ونحب الأموال ولا نحب بلادنا”، مشيرًا إلى أننا “نحن في OMT  لدينا مؤسسة “الأرض البيضاء” ونقوم بنشاطات اجتماعية عدة”.

وختم معوض مشددا على نقطة مهمة واساسية، وقال: “بالـ OMT ما عنّا شهوة عالمال بل شهوة على النجاح ولدينا 230 موظفا في OMT ورواتبهم تدفع 25% فريش دولار و75% على سعر صرف 3900 ليرة ومن الممكن ان تتعدل”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى