لقاء تربوي لـ”أمل” حول تحديات انطلاقة العام الدراسي

لقاء تربوي لـ”أمل” حول تحديات انطلاقة العام الدراسي
لقاء تربوي لـ”أمل” حول تحديات انطلاقة العام الدراسي

نظم المكتب التربوي في حركة “أمل”- إقليم جبل عامل، لقاء تربويا جامعا تحت عنوان “تحديات انطلاقة العام الدراسي وسبل مواجهتها في ظل الازمة الاقتصادية والمعيشية والصحية”، عبر تطبيق “زوم”، في حضور المسؤول التربوي المركزي علي مشيك، المسؤول التربوي لإقليم جبل عامل حسين عواركة ورؤساء روابط التعليم الثانوي والاساسي ومديري الثانويات الرسمية ولجنة المديرين في التعليم الأساسي ومندوبين عن التعليم المهني.

بعد تقديم من عواركة، تحدث مشيك عن “الواقع المتردي للتربية في ظل الازمة الاقتصادية”، معلنا “دعم مواقف الروابط المتمثلة بهيئة التنسيق النقابية”، داعيا الى “أوسع مشاركة في يوم الغضب استنكارا للواقع الذي يتعرض له الاساتذة”.

ثم كانت كلمات لكل من رئيسي رابطتي الثانوي والأساسي ومندوب رابطة المهني، شرحوا فيها “استحالة انطلاقة العام الدراسي من دون مقومات”.

وبعد النقاش والتداول تلا عواركة المقترحات والتوصيات التالية:

1- تصحيح الرواتب والأجور وزيادة أجر حصة التعاقد وبدل الاجراء بما يتناسب مع غلاء المعيشة ونسبة التضخم حتى تاريخه.

2- اعطاء بدل انتقال يساوي نسبة ارتفاع ثمن المحروقات وأن يشمل جميع العاملين في الوظيقة ملاك أم تعاقد.

3- تطبيق القانون 2017/46 وصرف قيمة الدرجات التي نص عليها القانون لأصحابها وتصحيح رواتبهم بما يتناسب مع غلاء المعيشة وحفظ حق المتقاعدين الذين ظلموا بالمادة 18.

4- رفع المساهمة في تعاونية موظفي الدولة لتقوم بدورها في تغطية الاستشفاء ودعم صندوق التعاضد لمعلمي التعليم الخاص لضمان استشفائهم وايجاد أي وسيلة لضمان المتعاقدين.

5- ايجاد الآلية المناسبة التي تمكن الأساتذة والمعلمين من الحصول على الوقود دون الانتظار في طوابير الإذلال.

6- الإسراع في اصدار البطاقة التمويلية كجزء متم في اطار تصحيح الاجور.

7- تأمين المستلزمات الأساسية للمؤسسات التربوية من كتب وقرطاسية وكهرباء ومازوت وإنترنت.

8- رفع سقوف الإنفاق للمدارس والثانويات.

9- زيادة قيمة المساهمة في صناديق الثانويات والمدارس والمعاهد الفنية الرسمية من قبل الوزارة.

10- العمل على توحيد كل المسميات الخاصة بالتعاقد وحصرها بوزارة التربية فقط.

11- تأمين رسوم تسجيل الطلاب والتلامذة في الثانويات والمدارس والمعاهد الفنية الرسمية والجامعة اللبنانية من قبل الجهات والمنظمات المانحة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى