بوتين: مستعدون لمساعدة لبنان بانفجار المرفأ

بوتين: مستعدون لمساعدة لبنان بانفجار المرفأ
بوتين: مستعدون لمساعدة لبنان بانفجار المرفأ

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تعليقا على التوتر الحالي في ، أن “” قوة سياسية كبيرة في هذا البلد العربي لكن من الضروري حل الخلافات عبر الحوار دون سفك الدماء.

وقال بوتين، اليوم الخميس، خلال مشاركته في الجلسة العامة لمنتدى “فالداي”: “فيما يتعلق بكارثة مرفأ ، أود أن أعرب من جديد عن تعازيي للشعب اللبناني حيث سقط هناك عدد كبير من القتلى إضافة إلى وقوع أضرار هائلة. تعلمت بالأمور من وسائل الإعلام، بما في ذلك أنه تم منذ عدة سنوات نقل شحنة من نترات الأمونيوم إلى الميناء وأن السلطات المحلية لم تتعامل للأسف مع ذلك نظرا للرغبة، حسبما فهمت، في بيع الشحنة بشكل مربح… هذا ما نجمت عن الكارثة قبل كل شيء برأيي”.

واضاف: “أما المساعدة في التحقيق، فلا أفهم بصراحة كيف يمكن أن تساعد أي ملتقطة بالأقمار الصناعية، في حال وجودها لنا أصلا، لكنني أعد بأن أدرس الموضوع فإذا يمكننا المساعدة في إجراء التحقيق فنحن بالطبع سنفعل ذلك”.

الى ذلك، اشار الرئيس الروسي الى انه “فيما يتعلق بحزب الله وإيران والأوضاع في لبنان، فهناك مواقف مختلفة في دول مختلفة من حزب الله، إنه يمثل قوة سياسية كبيرة في لبنان، لكننا بلا شك ندعو دائما، بما في ذلك في لبنان، إلى حل كل النزاعات عن طريق الحوار”.

ولفت بوتن الى اننا “على اتصال مع كل الأطراف السياسية تقريبا في لبنان، سنواصل مستقبلا القيام بذلك من أجل التوصل إلى تسوية للأوضاع دون أي سفك للدم، ولا أحد يصب ذلك في مصلحته، خاصة أن الأوضاع في الشرق الأوسط على شفا خطا دائما في الآونة الأخيرة، لكننا بالطبع سنفعل كل ما بوسعنا لإقناع كل أطراف العملية الداخلية السياسة بضرورة البقاء على منصة المنطق السليم والسعي للتوصل إلى اتفاق”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى