السفير الكوري: مستمرون بالعمل لمساعدة البلديات

السفير الكوري: مستمرون بالعمل لمساعدة البلديات
السفير الكوري: مستمرون بالعمل لمساعدة البلديات

اختتمت بلدية عنجر حوش موسى مشروعا إنمائيا مولته سفارة كوريا، وشمل تنظيف الاقنية المائية والحدائق، إضافة إلى مشروع تشجير وتشحيل ضمن تلال عنجر، بالتعاون مع منظمة الاغذية العالمية الفاو ووزارة الزراعة.

وأقامت البلدية حفل الاختتام في “قاعة كالوسد كلبنكيان” في عنجر، بحضور سفير كوريا يونغ دي كوان يرافقه نائب القنصل سيونغ هوان نام، ممثل منظمة الفاو في اتين كاريم، المدير العام للزراعة المهندس لويس لحود، رئيس بلدية عنجر وارتكس خوشيان، رئيس اتحاد بلديات البقاع الأوسط محمد البسط، رئيس حزب الطاشناق في عنجر هاروت زتليان وممثلي الجمعيات البيئية في عنجر.

وتخلل الحفل كلمات ركزت على أهمية تحصين الواقع البيئي، مع التنويه بمبادرة كوريا التي مولت بالكامل مشروع التشجير والتشحيل.

ونوّه رئيس البلدية بالخطوة الكورية، مؤكدا على “أولوية العمل البلدي في عنجر الذي يركز على تطوير وزيادة المساحات الخضراء وحمايتها في البلدة”.

بدوره، شدد السفير الكوري على “استمرار العمل لمساعدة البلديات من أجل النهوض بالواقع الانمائي والبيئي ورفع مستوى الخدمات للمواطنين المقيمين”.

من جهته، أكد لحود “التشدد في معاقبة المعتدين على الثروة الحرجية”، وقال: “سنكون بالمرصاد للمعتدين على الثروة الحرجية، وأناشد القضاء التشدد والإسراع في إصدار أحكامه ضد أي معتد، ولن نتهاون في هذا الأمر”.

كما قدر جهود بلدية عنجر في مجال تعزيز الواقع البيئي. وأشار الى “تحضير مشروع مستقبلي في عنجر، مشترك بين وزارتي الزراعة والصناعة، يتعلق بالمونة البيتية”.

ونوه ممثل الفاو باختتام مشروع التحريج والتشحيل، مقدرا جهد البلدية في الحفاظ على الثروة الحرجية.

وكان سبق الاحتفال زرع شجرة الصداقة بين كوريا وبلدية عنجر في الحديقة العامة، وأقيم استقبال شعبي للمشاركين في الحفل، واختتم النشاط بحفل غداء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى