البستاني: الإنفجار الاجتماعي سيكون أمرا محتما!

البستاني: الإنفجار الاجتماعي سيكون أمرا محتما!
البستاني: الإنفجار الاجتماعي سيكون أمرا محتما!

حذر رئيس لجنة الاقتصاد النيابية النائب الدكتور فريد البستاني، في بيان من “استمرار الوضع الاقتصادي كما هو، من دون حلول جذرية”. وقال البستاني: “نأسف أن نقول إن الانفجار الاجتماعي سيكون أمرا محتما إن لم يبادر جميع المعنيين، وعلى رأسهم السلطة التنفيذية، الى البدء بتطبيق خطة اقتصادية ذات مفاعيل سريعة “، مشيرا الى أن “الجميع سيكونون مسؤولين عن هذا الانفجار الاجتماعي إن حصل”.

وأضاف: “المطلوب التوافق على تهدئة سياسية تشمل مختلف الأفرقاء، والمضي الى معالجة المسائل الاجتماعية والاقتصادية والمالية، لكي يلمس المواطن تحسنا في معيشته”.

وكشف البستاني عن “لقاءات مكثفة تجري مع ممثلين عن البنك الدولي ومع خبراء للبحث في خطواتٍ اقتصادية، من بينها السعي بطريقة مدروسة الى تخفيض سعر صرف الدولار في السوق السوداء، كخطوة أولية لتوحيد سعر صرف الدولار وإقرار طريقة مدروسة ومنصفة لتوزيع الخسائر بما يحفظ ودائع اغلبية المودعين”.

وأعرب عن أسفه لـ “تطيير اقتراح القانون الذي أعده وتقدم به تكتل القوي لإعطاء مساعدة اجتماعية للعاملين في القطاع العام وللمتقاعدين لمدة سنة في مجلس النواب، خصوصا أنها “كانت ستشكل بديلا موقتا عن البطاقة التمويلية التي تأخر تطبيقها للأسف”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى