جنبلاط: لا خوف على فلسطين

جنبلاط: لا خوف على فلسطين
جنبلاط: لا خوف على فلسطين

التقى رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي رئيس حركة “حماس” في الخارج خالد مشعل في كليمنصو، مساء الأحد، بحضور النائب السابق غازي العريضي، وعضو مجلس القيادة في التقدمي الدكتور بهاء أبو كروم، وعضو المكتب السياسي لحركة “حماس” والنائب في المجلس التشريعي الفلسطيني فتحي حماد، وعضو المكتب السياسي محمد نزال، وممثل الحركة في أحمد عبد الهادي.

وذكّر جنبلاط بعد اللقاء أن “صداقتنا مع الشعب الفلسطيني وتحالفنا مع قضية تعود إلى الراحل الكبير كمال جنبلاط، كنا في نضال مشترك عسكري – سياسي مع الفلسطينيين وحركة التحرر الفلسطيني، ونتمنى لهم دائما النجاح وأهم شيء الوحدة”.

ولفت إلى أن “حماس تقاتل على أرضها وتنجح من أرضها وتنتصر في أرضها، نتمنى لهم كل النجاح في الاستمرار بالرغم من الظروف العربية الصعبة لكن لا خوف على فلسطين، فلسطين ستنتصر”.

من جهته، قال مشعل: “أنا وإخواني في وفد حركة حماس الزائر للبنان العزيز تشرّفنا وسعدنا في هذا الليلة في لقاء وليد بك ورفاقه في مقره العامر في ، ونحن نكن لجنبلاط كل الاحترام كشخص وعائلة بتاريخهم اللبناني والممتزج بالنضال الفلسطيني”.

وأضاف: “عندما نلتقي مع قامة مثل جنبلاط، فالحديث يدور عن الهم العربي والقضية الفلسطينية، وتبادلنا كل هذه الهموم مع الواقع في لبنان والوجود الفلسطيني في لبنان، كما وحرص “حماس” والفلسطينيين على أن يكون الوجود الفلسطيني عامل استقرار في الساحة اللبنانية، مع تمسّك الفلسطينيين دائماً في حقهم بالعودة، رافضين أي توطين”.

ودعا مشعل الحكومة والأجهزة والمسؤولين لـ”تحسين ظروف حياة الفلسطينيين وتمكينهم لعيش حالة من الصمود، الذي يمكنهم من التفكير بقضيتهم ولا يضطرون للهجرة، ونحن سعداء بهذا التواصل، وجنبلاط صديق عزيز ونتواصل بما يخدم مصلحة لبنان وفلسطين والأمة العربية والاسلامية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى