استنفار إسرائيلي على حدود لبنان… والسبب “الحزب”!

استنفار إسرائيلي على حدود لبنان… والسبب “الحزب”!
استنفار إسرائيلي على حدود لبنان… والسبب “الحزب”!

شهدت الحدود الجنوبية استنفارا عسكريا إسرائيليا، جراء إحياء “”، يوم العالمي باحتفال حاشد عند الحدود قبالة مستوطنة المطلة، رفعت خلاله رايات المقاومة، وسط إجراءات أمنية مشددة، للجيش والقوى الأمنية، بحسب ما أفادت “الجديد”.

واستقدم الإسرائيلي تعزيزات مؤللة، وانتشر في البساتين المتاخمة للحدود، ونقاط المراقبة القريبة من السياج التقني، والمواقع المتقدمة على محاور القطاع الشرقي.

هذا وأقام “حزب الله”، و”السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي”، في محيط بركة النقار، عند بوابة مزارع شبعا المحتلة، وقفة تضامنية مع ، تحت عنوان “القدس هي المحور”، ما دفع الجيش الإسرائيلي إلى الاستنفار  في محيط بوابة المزارع المحتلة.

وأثناء الاحتفال، تمركزت قوات من بعثة قوة الموقتة في “اليونيفيل” في المنطقة، حيث راقب جنود من الوحدة، النشاط المقام هناك، من موقعهم المشرف على البركة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى