تدفق مجاري الصرف الصحي بهذه المنطقة!

تدفق مجاري الصرف الصحي بهذه المنطقة!
تدفق مجاري الصرف الصحي بهذه المنطقة!

تعاني منطقة تول من مشكلة بيئية كبيرة سببها تدفق مجاري الصرف الصحي في العديد من احيائها ناتجة عن مشاكل في بنية الامدادات في الكثير من المباني المشيدة بالمنطقة، ويمكن ملاحظة تجمع برك الصرف الصحي في العديد من الشوارع وامام مداخل البنايات حيث تنبعث الروائح الكريهة وتزداد الحشرات الضارة.

وناشد سكان المنطقة لا سيما في احياء فرن رحال، والشهيد صبرا وجامع البشير وزير البيئة ناصر ياسين ومحافظ الدكتور حسن فقيه، مساعدتهم في الخروج من هذه الكارثة البيئية ، حيث ان منطقة تول تتبع لبلدية الكفور ، ولقد راجعنا البلدية عشرات المرات بهذه المشكلة ، وغيرها من مشاكل تكدس النفايات وانقطاع المياه ولكن البلدية لا تبالي لمعاناة سكان تول ، مشيرين ان “هذا الوضع خطير جدا على الصحة العامة والبيئة، مجاري الصرف الصحي تتدفق في الشوارع نتيجة مشاكل في الكثير من البنايات التي شيدت بالمنطقة التي تغيب عنها كل عمليات التأهيل والصيانة لبناها التحتية ولشوارعها”، لافتين الى ان “الروائح الكريهة والحشرات المنبعثة من المجارير المتدفقة تجعل السكن في المنازل جحيم ، ويسبب مشاكل صحية للكبير وللصغير”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى