مخزومي تابع أزمة المياه في بيروت

مخزومي تابع أزمة المياه في بيروت
مخزومي تابع أزمة المياه في بيروت

عُقِدَ أمس اجتماعً، في إطار استكمال التنسيق بين مؤسسة مياه وجبل وشركة “المستقبل لصناعة الأنابيب” بعد تفاقم أزمة انقطاع المياه عن العاصمة بيروت الأسبوع الماضي، ضمّ كل من أنطوان حبيب، جورج عيسى، ونبيه نعماني ممثلين شركة “المستقبل لصناعة الأنابيب”، وأنطوان الزغبي ممثلًا مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان لبحث تفاصيل مبادرة النائب حول تقديم الفريق الفني للشركة قطعا إحتياطية للأنابيب المسؤولة عن ضخ المياه لبيروت والتي تسبب تعطلها بانقطاع المياه وذلك بهدف حل المشكلة إن تكررت مجددًا.

وافاد بيان لمكتب النائب مخزومي، بأن اللقاء تمحور حول إمكان تأمين شركة المستقبل لقطع يمكن استخدامها في وقت لاحق والتفاصيل التقنية والفنية الخاصة بذلك، عدا عن نقاش الحلول المقترحة لكيفية تزويد محطة طريق الجديدة بالطاقة الشمسية وتشغيلها.

واتفق المجتمعون على استكمال اللقاءات لإيجاد الحلول لهذه الأزمة خدمةً للعاصمة بيروت وأهلها الأعزاء وتخفيفًا من حدة الأزمات التي نعاني منها”.

وتابع البيان: “بعد التواصل مع المعنيين والمتابعة الحثيثة لتفاصيل الملف، تم إبلاغنا أن المياه عادت إلى منطقَتَي الخندق الغميق والبسطة الليلة الماضية، وإلى منطقة الصيفي صباح اليوم، وتصل بعد الظهر إلى مناطق قصقص ورأس النبع وبربور علمًا أنه يتم حاليًا تعبئة الخزانات الرئيسية المسؤولة عن ضخ المياه”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى