نصرالله يهدد ويتوعّد: هذه اليد ستُقطع!

نصرالله يهدد ويتوعّد: هذه اليد ستُقطع!
نصرالله يهدد ويتوعّد: هذه اليد ستُقطع!

أشار أمين عام إلى أننا “نواجه منذ سنوات حصاراً ونتطلّع لمستقبل واعد للبنان وشعبه”.

وقال خلال كلمة بمناسة عاشوراء: “اليد التي ستمتد إلى أي ثروة من ثروات ستُقطع وأقول للّبنانيين وخصوصا لجمهور المقاومة في يوم عاشوراء اننا يجب ان نكون جاهزين لكل الاحتمالات ونحن وصلنا الى آخر الخط وسنذهب الى آخر الطريق فلا يجربنا أحد ولا يهددنا أحد”.

ودعا نصرالله الى “أقصى تعاون سياسي وشعبي ورسمي لتجاوز الصعاب والأزمات الحالية وقادرون على ذلك وندعو جدياً لتشكيل حكومة حقيقية كاملة الصلاحيات خصوصاً أنّ هناك من يبشّرنا ويتهدّدنا بفراغ رئاسي”.

وأضاف: “نحن على موقفنا المعروف بشأن الترسيم والنفط والغاز ونحن في الأيام المقبلة ننتظر ما ستأتي به الأجوبة على مطالب الدولة اللبنانية وسنبني على الشيء مقتضاه”.

وشدد نصرالله على أن “المقاومة وبسلاحها هي أقوى من أي زمن مضى ولا تخطئوا مع لبنان وشعبه ولا مع المقاومة في لبنان لا في موضوع النفط والغاز ولا في موضوع الحدود البحرية ولا تخطئوا في أي اعتداء”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى