علوش: حل الأزمة سيكون على طريقة “أعطني هنا فأعطك هناك”

علوش: حل الأزمة سيكون على طريقة “أعطني هنا فأعطك هناك”
علوش: حل الأزمة سيكون على طريقة “أعطني هنا فأعطك هناك”

أشار القيادي في “ لـ”السياسية”، إلى أن أزمة الرئاستين الأولى والثانية ستحل على الطريقة اللبنانية، وفق “أعطني هنا، فأعطك هناك”، مستبعداً أن تذهب الأمور إلى التفجير، لأن الضوابط التي أدت إلى عودة رئيس الحكومة عن استقالته لا تزال قائمة ولا إمكانية لعودة الأمور إلى الوراء.

وقال إن “قضية المرسوم لم تكن وليدة تفاهم بشكل كامل، وكان من الأفضل ألا يتم بشكل “تهريبة”، بل أن يحصل تفاهم بشأنه”، معرباً عن اعتقاده أن “الكيمياء مفقودة بين رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب ، سيما في ظل الاستفزازات المستمرة من جانب وزير الخارجية ، وآخرها ما يتعلق بموضوع النفط واستئثاره به، فيما يعتبر الرئيس بري نفسه بطل النفط”.

وشدد على أن ستجري في موعدها، إلا إذا حصل طارئ خطير، لكنها باتت أمراً واقعاً، مشيراً إلى أن ترشحه للانتخابات بيد “تيار المستقبل”، وأنه يتوقع تشكيل ثلاث لوائح في مدينة .

وأشار إلى أن الحملات الاستعراضية لقادة الميليشيات العراقية والسورية المنظمة من معسكر الممانعة، لن تقود إلى شيء، بقدر ما هي محاولة منه للتنفيس عن قضية ليس إلا.

وقال إن أحداً لا يستطيع جر إلى حرب، إلا إذا كان لديها ستراتيجية محددة في هذا الاتجاه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أبو الحسن: لتعكس الحكومة المقبلة حجم القوى السياسية
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة