الرياشي خلال الاعتصام التضامني مع مارسيل غانم: لن نقبل بأي قمع لا كوزير ولا كـ”قوات”

الرياشي خلال الاعتصام التضامني مع مارسيل غانم: لن نقبل بأي قمع لا كوزير ولا كـ”قوات”
الرياشي خلال الاعتصام التضامني مع مارسيل غانم: لن نقبل بأي قمع لا كوزير ولا كـ”قوات”

 

استمع قاضي التحقيق الاول في جبل نقولا منصور الخميس الى الاعلامي مارسيل غانم، بالتزامن مع اعتصام تضامني معه امام قصر العدل في بعبدا، وتقدم وكيله النائب بطرس حرب بالدفوع الشكلية التي قبلها القاضي منصور، وتم ارجاء الجلسة الى 2 شباط المقبل.

شارك في الاعتصام وزير الاعلام ملحم الرياشي، وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة، النواب: غازي العريضي، نبيل دو فريج، ونديم الجميل، النائب السابق ، وفد من منظمة الشباب في الحزب التقدمي الاشتراكي، نشأت الحسنية عن مفوضية العدل في الحزب ورامي الريس عن مفوضية الإعلام وشخصيات سياسية ونقابية واعلامية.

ورفض وزير الإعلام ملحم الرياشي أي قمع بأي شكل من الأشكال، وقال: “لن نقبل أي قمع بأي شكل من الأشكال، لا كوزير للاعلام ولا كـ”قوات لبنانية”.

وحول موضوع نقل أجواء جلسة احضار الإعلامي مارسيل غانم إلى مجلس الوزراء، أشار الرياشي إلى انهم في هذا الجو، والوزير حمادة كان موجودا مؤكداً أنه سينقل هذا الجو إلى مجلس الوزراء، وأضاف: “موضوع النقاش الأساسي هو حماية الحريات وحماية رسالة لبنان ووجوده بكل تنوعه ونماذجه ورسالته”.

وأشار الى انه يتم التعرض للمؤسسة اللبنانية للإرسال وغيرها من المؤسسات الإعلامية، مشدداً أن الموضوع هو الحريات وليس مؤسسة أو شخص، وختم: “نحن على هذا الأساس نقف إلى جانبكم”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بيت الزكاة والخيرات تصدر بيان حول تحرك بعض مستخدمين في البيت بإحتجاج علني

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة