عين الحلوة: الإجراءات الأمنية بين الجيش ولجان الأحياء

عين الحلوة: الإجراءات الأمنية بين الجيش ولجان الأحياء
عين الحلوة: الإجراءات الأمنية بين الجيش ولجان الأحياء

| أبلغ مصدر فلسطيني في مخيم “المركزية” أن وفدًا من تجمع لجان الأحياء والروابط في المخيم زار ثكنة الشهيد محمد زغيب في مدينة والتقى رئيس فرع مخابرات اللبناني في الجنوب العميد فوزي حمادي، في حضور رئيس فرع الأمن القومي العقيد سهيل حرب ورئيس فرع مخيمات الجنوب العقيد شادي فاخوري ومختار بلدة الغازية حسن خليفة وطلال خليفة.

وعلم أن اللقاء خصص لبحث قضايا عدة تتعلق بأوضاع مخيمات منطقة صيدا، لاسيما منها مخيم عين الحلوة، حيث طالب الوفد بضرورة ايجاد حل للأزمة الخانقة لحركة دخول وخروج السيارات من وإلى المخيم بسبب بعض الاجراءات الأمنية التي يتخذها الجيش اللبناني على معالجة الموضوع.

وتمنى الوفد على مديرية مخابرات الجيش في الجنوب تسهيل دخول وخروج شاحنات نقل النفايات، ومواد البناء والحديد الصناعي. ووعدت قيادة المخابرات بالعمل على الاستجابة.

ودعا الوفد الفلسطيني إلى الإسراع في إصدار التراخيص المتعلقة بإدخال مواد البناء إلى المخيم لتسهيل أعمال ترميم المنازل، ووعدت قيادة المخابرات بمعالجة القضية وتسريع استصدار التراخيص في مدة لا تتجاوز الثلاثة أسابيع.

وفي مجال آخر، علمت “المركزية” أن مخيم عين الحلوة يشهد ضخ معلومات كاذبة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، من شأنها دفع إلى الاقتتال والتوتر الأمني.

وفي هذا الإطار، أصدرت عصبة الأنصار الإسلامية بيانًا حذّرت فيه أهالي المخيم من الركون إلى هذه المعلومات التي تهدف إلى الفتنة بين أبناء الشعب الفلسطيني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى