عون طالب دوقة اللوكسمبورغ دعم بلادها لعودة النازحين

عون طالب دوقة اللوكسمبورغ دعم بلادها لعودة النازحين
عون طالب دوقة اللوكسمبورغ دعم بلادها لعودة النازحين

طلب رئيس الجمهورية من دوقة اللوكسمبورغ الكبرى ماريا تيريزا دعم بلادها لـ “تحقيق العودة الآمنة للنازحين السوريين في وعدم انتظار الحل السياسي للأزمة السورية التي قد يطول لا سيما وأن القسم الأكبر من بات يتمتع بالأمن والاستقرار”.

وعبرت الدوقة تيريزا عن سعادتها لوجودها في لبنان، مقدرة “ما قدمه لبنان من مساعدات إنسانية للنازحين في مجالات متنوعة، لا سيما تربويا وصحيا”، وركزت على “أهمية التعاون الاقتصادي بين لبنان واللوكسمبورغ والاهتمام بمشاريع المرأة وخطط التنمية”.

من جهته، رحب الرئيس عون بدوقة اللوكسمبورغ ماريا تيريزا، محملا إياها تحياته إلى دوق اللوكسمبورغ الغران دوق هنري، منوها بـ “التزاماتها الانسانية والاجتماعية التي تقوم بها في مختلف دول العالم”، ومتمنيا النجاح للمؤتمر الدولي الذي تستضيفه في بلادها “لبحث أشكال العنف الجنسي في البيئات الهشة”.

وشكر رئيس الجمهورية الدوقة على موقف بلادها “الداعم لإنشاء دولة فلسطينية ولمنظمة “الأونروا” الرافض لتغيير واقع مدينة ”.

وتطرق إلى مسألة النازحين السوريين والأعباء الهائلة التي يتحملها لبنان جراء هذا النزوح، طالبا “دعم اللوكسمبورغ لعودتهم الآمنة إلى الأماكن التي نزحوا منها من دون انتظار التوصل إلى حل سياسي قد يطول لا سيما وأن القسم الأكبر من سوريا بات يتمتع بالأمن والاستقرار”.

وعرض الرئيس عون للدوقة الطرح الذي تقدم به أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة في دورتها الأخيرة والقاضي بإنشاء “أكاديمية الإنسان للتلاقي والحوار” في لبنان، طالبا دعم بلادها “لتحقيق هذا الطرح”.

وأشار إلى أنه “يعمل على توطيد الأمن والاستقرار في البلاد إلى جانب الالتزام بإنجاز الإصلاح الاقتصادي والإداري ومكافحة الفساد لتحقيق أماني الشعب اللبناني وتطلعاته، من أجل بناء مستقبل زاهر يليق برسالة لبنان ودوره”، مؤكدا أنه “مع تشكيل الحكومة العتيدة ستكون هناك ورش عمل متعددة في هذا الإطار، وكذلك من أجل وضع مقررات مؤتمر “سيدر” موضع التنفيذ”.

وأعربت الدوقة عن اهتمامها بـ “الاقتراح اللبناني لإنشاء أكاديمية الإنسان للتلاقي والحوار”.

وشرحت المساعدة الخاصة لرئيس الجمهورية السيدة كلودين عون روكز البرامج التي تعنى بالمرأة والطفل.

واستقبل الرئيس عون وفدا نيابيا بولونيا برئاسة رئيس “جمعية الصداقة البرلمانية البولونية اللبنانية” النائب بافيل سكويتيسكي، يرافقه كل من الاتحاد اللبناني الدولي لرجال الأعمال ممثلا برئيسه الدولي المحامي رويبر جريصاتي والنادي البولوني العربي للثقافة والاقتصاد، وذلك بدعوة من الاتحاد اللبناني الدولي لرجال الأعمال.

وقد رحب الجانب البولوني “بتأسيس لجنة الصداقة البرلمانية اللبنانية البولونية”، وأكد رغبته بـ “التعاون الدائم بين اللجنتين بما يؤدي إلى تحفيز الاستثمارات وتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين بولونيا ولبنان”.

وأطلع الوفد الرئيس عون على “اللقاء الذي سيعقد غدا لتوقيع اتفاقية استراتيجية للتعاون بين الاتحاد والنادي البولوني العربي لتحفيز الاستثمارات بين البلدين”، متمنيا “رعاية الرئيس عون الدائمة لهذا التعاون”.

كما التقى الرئيس عون سفيرة سعاد كرم في زيارة وداعية لمناسبة انتهاء مهمتها الديبلوماسية في لبنان.

وتقديرا لجهودها في تعزيز العلاقات اللبنانية الفنزويلية، منح الرئيس عون السفيرة كرم وسام الأرز الوطني من رتبة ضابط أكبر متمنيا لها “التوفيق في مهامها الجديدة”.

واستقبل الرئيس عون سفير لبنان في هولندا عبد الستار عيسى وعرض معه العلاقات بين البلدين وسبل تطويرها وتعزيزها في المجالات كافة.

كما أطلع الدكتور أنطوان معلوف الرئيس عون على منحه وسام جوقة الشرف الفرنسي من رتبة فارس، تقديرا لعطاءاته في المجالات الصحية والإنسانية. وقد هنأه الرئيس عون على التكريم الذي استحقه، منوها بـ “المبادرات الإنسانية التي يرعاها لتطوير القطاع الصحي الفرانكوفوني”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى