المطران رحمة: في الـ 75 المسيحيون واجهوا “دواعش” ذاك الزمان.. ونحن خلف الجيش

المطران رحمة: في الـ 75 المسيحيون واجهوا “دواعش” ذاك الزمان.. ونحن خلف الجيش
المطران رحمة: في الـ 75 المسيحيون واجهوا “دواعش” ذاك الزمان.. ونحن خلف الجيش

أكّد راعي أبرشية دير الأحمر- بعلبك المارونية المطران حنا رحة ، أنّ “كلّ ولبنان يقف خلف الجيش في معركة تحرير جرود رأس بعلبك والقاع من “”.

وشدَّد المطران رحمة في حديث إلى صحيفة “الجمهورية”، على أنّ “الجيش هو صاحب السيادة ويملك حقّ تحرير الأرض، وكلّ لبناني يسانده”، لافتاً في الوقت نفسه إلى “وجود بلدات هدَّدها الإرهاب في البقاع ، فمِن الطبيعي أن تقف وتدافعَ عن نفسها وتقدّم شهداءَ وتقاتل هؤلاء الإرهابيين”.

وأكّد أنّ “جميع اللبنانيين في صفّ واحد في مواجهة الإرهاب ، وقد سبقَ لهم أن قدّموا تضحيات غالية سابقاً، ونعود بالذاكرة إلى عام 1975 عندما وقفَ المسيحيون في مواجهة “دواعش” ذاك الزمان ، وأفشَلوا مخطّط جعلِ وطناً بديلاً، وأسقطوا شعار طريق القدس تمرّ بجونية، ودفَعوا عشرات آلاف الشهداء لكي يبقى الكيان اللبناني”.

وشدّد المطران رحمة على أنّ “كلّ شهيد يَسقط، من أيّ دينٍ وإلى أيّ منطقة انتمى، دفاعاً عن أرضه، هو شهيد كلّ لبنان، لذلك يجب أن نكون متّحِدين ونُصلّي لكي يُنجز الجيش مهمّته ويحرّر ما تبَقّى من أراضٍ محتلّة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وهّاب يغرّد.. وكنعان يردّ
التالى امن الدولة اوقف سورياً بجرم تزوير رخص سوق عمومية سورية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة