ميقاتي زار بري… وهكذا قارب مرسوم الأقدمية

ميقاتي زار بري… وهكذا قارب مرسوم الأقدمية
ميقاتي زار بري… وهكذا قارب مرسوم الأقدمية

عرض رئيس مجلس النواب ظهر اليوم في عين التينة مع الرئيس نجيب ميقاتي، للاوضاع العامة. وتطرّق الطرفان خلال الاجتماع الى كل الامور الراهنة من قانون الانتخابات الى موضوع مرسوم الاقدميات، ولفت ميقاتي إلى أن وجهات النظر متطابقة.

وقال: في موضوع مرسوم الاقدميات لي وجهة نظر بأن عنوان هذا المرسوم هو عنوان خاطئ، قالاقدميات تعطى لعسكريين قاموا بأعمال عسكرية باهرة ولا تعطى لمجموعة كاملة، مع احترامي لهذه المجموعة.

وتابع: عندما تعطى لمجموعة كاملة تسمى تسوية أوضاع، وتسوية الاوضاع تتطلب التزاما ماليا عاجلا أم آجلا، وبالتالي يلزمها توقيع وزير المال.

وأضاف: هذا التوقيع لا يعني أمرا مذهبيا او طائفيا، بل يعني موضوع الانتظام العام في البلد والتزام روح والدستور اللبناني. وإذا أردنا أن نقوم بتسوية الاوضاع فانها لا تحصل بمرسوم لأنها ليست الدورة الوحيدة التي يلزمها تسوية اوضاع، فهناك أيضا دورات أخرى في وفي الكلية العسكرية يجب اعادة النظر في أوضاع الخريجين والضباط فيها، وبالتالي عندما تكون هذه المجموعات كلها متكاملة يلزمنا إقرار قانون في مجلس النواب”.

 

وعن موضوع قانون الانتخابات، أشار ميقاتي إلى أنه لمس عند الرئيس بري اصرارا على اجرائها على اساس القانون الذي أقر في 6 أيار.

 

ثم استقبل بري السفير المصري نزيه النجاري وعرض معه الاوضاع والتطورات. كذلك التقى النائب السابق صلاح حنين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بيت الزكاة والخيرات تصدر بيان حول تحرك بعض مستخدمين في البيت بإحتجاج علني

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة