الرئاسة الأولى تُحيل العقدة الى الحريري

الرئاسة الأولى تُحيل العقدة الى الحريري
الرئاسة الأولى تُحيل العقدة الى الحريري

دارت عقدة تمثيل «سنّة 8 آذار» دورتها الرئاسية، وانتهت مشاورات الوزير الى الاعلان عن خروج الرئاسة الأولى، ومعها «» من موقع الطرف فيها، وإلقائها في اتجاه «بيت الوسط»، وحصر مسؤولية إيجاد حلّ لها بالرئيس المكلّف ونواب «اللقاء التشاوري». وهو أمر يضع ملف تأليف الحكومة برمّته في دائرة الاحتمالات السلبية، ليس أقلها التجميد لفترة طويلة غير مضبوطة بسقف زمني محدد.

هذا المُستجد، لا يلقي فقط مزيداً من الضباب الداكن حيال هذه العقدة، بل يلقي مزيداً من علامات الاستفهام على طريق العلاقة بين الرئاستين الأولى والثالثة، خصوصاً انّ نأي الرئاسة الاولى بنفسها عن هذه العقدة، أكدت مصادر مطبخ التأليف لـ«الجمهورية» أنّ صَداه لم يكن مريحاً في «بيت الوسط»، خصوصاً انّ هذا النأي مناقض لموقف رئيس الجمهورية العماد خلال إطلالته التلفزيونية الاخيرة، والتي عبّر فيها عن تبنّيه الكامل لموقف الرئيس المكلف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى