محفوض في ذكرى اغتيال بيار الجميل: “سامحنا وإلى اللقاء”

محفوض في ذكرى اغتيال بيار الجميل: “سامحنا وإلى اللقاء”
محفوض في ذكرى اغتيال بيار الجميل: “سامحنا وإلى اللقاء”

أشار رئيس “حركة التغيير” إيلي محفوض إلى أن “12 سنة مرّت على اغتيال بيار الجميل ولا يزال السؤال عينه نكرره كل عام من قتل الوزير والنائب الشاب؟ ولماذا كانت الجريمة؟ وأية جرأة تلك لتنفيذ الجريمة في عمق المتن الشمالي؟ والملف القضائي لا يزال في الدرج أو تسألوننا بعد لماذا حماسنا إلى المحكمة الدولية التي ننتظر عدالتها قريبا جدا”.

وتابع، عبر “”: “في الذكرى 12 لاغتيال بيار الجميل أما حان الوقت لإنجاز الواجب القضائي والحكم على المجرمين من ممولين ومحرضين ومشتركين ومنفذين؟ وإن عجزنا محليًا فلنطالب بمحكمة دولية خاصة بهذه الجريمة. وهل كثير علينا أن نطالب بدولة حقيقية في أم أننا سبقى نحلم. عزيزي بيار..سامحنا وإلى اللقاء”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى