إقتراح عدوان يشق طريقه إلى 5 حزيران 

إقتراح عدوان يشق طريقه إلى 5 حزيران 
إقتراح عدوان يشق طريقه إلى 5 حزيران 

 

يبدو أن موعد 5 حزيران سيكون حاسماً ما لم تطرأ مفاجات او مطبات في ربع الساعة الاخير، فقد ارتفعت الآمال في الساعات الاخيرة في إنجاز قانون الإنتخاب بسلام وإن بتأخير أشهر، بعدما تأكد نجاح الاتصالات واللقاءات السياسية في ما يُشبه المعجزة المفاجئة في إزالة العقبات الأساسية من أمام مشروع القانون القائم على النسبية و15 دائرة والصوت التفضيلي على أساس القضاء. ولم يتبقّ سوى إعلان “” موافقته على المشروع بعد إدخال بعض “الضوابط من أجل تحسين التمثيل” على ما كشف لـ “النهار” مطلعون على “طبخة القانون” التي أشرف عليها نائب رئيس حزب “” جورج عدوان، وسوّقها بين الأطراف السياسيين وجمع موافقاتهم عليها تباعاً، وكان أبرزها أمس من رئيس “” النائب وليد الذي أيد مساعي عدوان قائلاً إن “طرحه سيكون هو الحل”، وكان سبقه إلى الموافقة الرئيس بري ورئيس الوزراء .

وأكدت مصادر المعلومات أن أحداً في البلاد لا يريد الفراغ وإقفال مجلس النواب، وأن العقبات قد ذُللت واحدة تلو الأخرى، وأن مسألة نقل المقاعد النيابية لن تؤثر في مسار مشروع القانون الذي شقّ طريقه، على قاعدة أن لكل عقبة حلاً. لكنها تحفظت عن كشف ملامح الاتفاق على موضوع المقاعد، التي سيُنقل بعضها ويبقى بعضها في الدوائر الحالية، مفضلة ترك حل هذه المسألة للاتصالات.

ولفتت المعلومات الى أن مشروع القانون الجديد، خلافاً لما ذهب إليه بعض المحللين الانتخابيين، لا يمنع التحالفات، لكنه يفرض أن تكون هذه التحالفات متغيرة بين دائرة وأخرى بحسب تركيبة كل دائرة ونسبة حضور كل جسم سياسي فيها، مشددة على أن النسبية الكاملة بهذه الشروط هي أفضل طريقة ديموقراطية لتمثيل الجميع في البرلمان، كل بنسبة حجم تمثيله، وعلى أن المشروع يمنع طغيان أكثرية على أقلية وأقلية على أكثرية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إلتفاف لبناني جامع حول الجيش في “فجر الجرود” بعكس “حزب الله” ضد “النصرة”

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة