مصادر الرئاسة الأولى: الأمور في مسارها القانوني.. مصادر بري: لا حل إلا بتوقيع خليل!

مصادر الرئاسة الأولى: الأمور في مسارها القانوني.. مصادر بري: لا حل إلا بتوقيع خليل!
مصادر الرئاسة الأولى: الأمور في مسارها القانوني.. مصادر بري: لا حل إلا بتوقيع خليل!

فيما تؤكد مصادر الرئاسة الأولى لصحيفة “السياسة” الكويتية، أن لا جديد على صعيد قضية “مرسوم الأقدميات” بعدما أخذت الأمور مسارها القانوني ، أشار المستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية جان عزيز ، إلى أن الرئيس عون لم يستقبل أي وسيط حزبي في موضوع المرسوم ولم يطلب أي تعديل للدستور، في وقت جددت أوساط رئيس مجلس النواب أن الحل الوحيد لأزمة المرسوم، يكمن في توقيع وزير المال، لأن الدستور واضح في هذا المجال، وبالتالي ليس من مصلحة أحد خلق أزمة جديدة في البلد.

وشددت مصادربري لـ”السياسة”، على أن كل الرهانات على تأجيل ، ستسقط ، لأن هذا الإستحقاق سيجري في موعده، وسيكون هناك مجلس نيابي جديد، ولن ينجح أي فريق بعرقلة إجراء الإنتخابات أو تأجيلها، لغايات سياسية لا تصب في مصلحة اللبنانيين، بعدما أكد الرئيس بري أنه لن يقبل بأي تعديل على قانون الإنتخاب ، لأن ذلك سيفتح الباب أمام تعديلات أخرى، وهذا أمر لا يمكن القبول به.

إقرأ أيضا:

بري: لن أقبل بتعديل القانون

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى