هذا ما دار في اجتماع باسيل وأمين سرّ الفاتيكان!

هذا ما دار في اجتماع باسيل وأمين سرّ الفاتيكان!
هذا ما دار في اجتماع باسيل وأمين سرّ الفاتيكان!

عقد وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال اجتماعاً مع أمين سرّ دولة الفاتيكان وزير الخارجية الكاردينال بول ريتشارد كالاغر، تركّز البحثُ فيه على موضوع النازحين السوريين الى وضرورة تسهيل وتشجيع عودتهم للتخفيف من مأساتهم ورفع الضغوط عن لبنان الذي يتحمل الأعباء الأمنية والاقتصادية لوجود مليون ونصف مليون نازح سوري فضلاً عن نصف مليون فلسطيني.

وقد وعد الكاردينال كالاغر بنقل وجهة نظر لبنان وشرحها في المحافل الدولية ولاسيما منها الدول الأوروبية والولايات المتحدة الاميركية.

وقال باسيل: “لبنان يرزح تحت وطأة النزوح ولا يمكن الاستمرار في تحمّل هذا الوضع وكل ما يطلبه لبنان هو عدم عرقلة العودة الامنة للنازحين الراغبين في ذلك ومواصلة دعمهم مالياً داخل حيث يقيمون في مناطق آمنة وقريبة من قراهم ومدنهم ويعيدون بناء حياتهم الكريمة بالتدرّج”.

وفي السياق ذاته، نشر باسيل صورة تجمعه بغالغر أثناء إجتماعه به في الفاتيكان وعلّق عليها قائلاً: ” لم يكن يجوز ألّا نمر على الفاتيكان لنقابل وزير خارجيته بول ريتشارد غالغر بعد الإلتباس اللي نُقل عنه بموضوع النازحين؛ من جهة لاشرح له امكانية وضرورة عودتهم الى سوريا، ومن جهة ثانية لاسمع منه ما اعرفه عن موقف الفاتيكان الداعم للبنان ووعد بمساعدتنا على شرح ودعم موقفنا بالمجتمع الدولي.”

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى