ماذا طلب مفوّض اللجنة الدولية لحقوق الانسان من جريصاتي؟

ماذا طلب مفوّض اللجنة الدولية لحقوق الانسان من جريصاتي؟
ماذا طلب مفوّض اللجنة الدولية لحقوق الانسان من جريصاتي؟

في ظل الأحداث المستجدة في والتي كانت آخرها ما جرى من سجالات سياسية بين تيارين سياسيين أوصلت البلد إلى تأزيم أمني قد يأخذ لبنان إلى منحدر خطير خصوصاً بعد تدخلات بعض الجهات السياسية التي زادت من تأزيم الحالة، طالب مفوّض الشرق الأوسط للّجنة الدولية لحقوق الإنسان السفير الدكتور هيثم ابو سعيد وزير العدل القاضي سليم جريصاتي التدخل شخصياً في هذا الأمر من أجل إعادة الحق إلى نصابه وتصويب الخلل الخطير الحاصل.

وأضاف السفير أبو سعيد أن “لوزير العدل وحده الحقّ بإدارة هذا النوع من الملفات الخطيرة والحساسة التي تحيّد لبنان من الإنزلاقات، ونشهد بكل صدق وأمانة لدوره الفاعل المنبثق من ميثاقية وروح عمل رئيس الجمهورية العماد .”

وتأتي المطالبة والمناشدة على مستويين، “أوّلها الحرص على حسن تطبيق القوانين لما يملكه الوزير من إمكانات كبيرة يحرص فيها دائماً على إظهار الوجه الحضاري الحقيقي للبنان، وثانياً وهو الحريص على إعلاء صوت الحق والحقيقة في كل مكان وزمان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى