التفتيش المركزي أطلق ورشة عمل مشروع قياس الأداء القطاعي والتنظيمي في الإدارة

التفتيش المركزي أطلق ورشة عمل مشروع قياس الأداء القطاعي والتنظيمي في الإدارة
التفتيش المركزي أطلق ورشة عمل مشروع قياس الأداء القطاعي والتنظيمي في الإدارة

 

 

دعا رئيس التفتيش المركزي القاضي جورج أوغست عطيه، في إطار مشروع قياس الأداء المؤسسي الذي تنفذه إدارة التفتيش المركزي بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية، المديرين العامين والمنسقين في الإدارات المعنية إلى اجتماع عمل، أثنى فيه على “أهمية هذا القياس التنظيمي وفق ما عرضته مديرة المشروع هند الخطيب عويدات وما تم تحقيقه، وقد فصله كالآتي:
“- تحديد مجالات الأداء القطاعية التابعة لكل من الإدارات المعنية.
– وضع مؤشرات الأداء المنبثقة عنها.
– تدريب مفتشي التفتيش المركزي وموظفي الإدارات المعنية على آلية تحديد هذه المجلات وتطوير المؤشرات لها”.

وتطرق رئيس التفتيش المركزي إلى “أهمية هذا النظام في تحسين مستوى الأداء، عبر خلقه لمناخ تسوده الثقة بين الإدارات والمواطن عن طريق تأكيد مبدأ الموضوعيه والحيادية في إصدار القرارات”.

وأكد “أهمية تمكين أجهزة الرقابة ولا سيما التفتيش المركزي من الحكم على فاعلية الأداء المؤسسي للإدارات الخاضعة لرقابتها من خلال المقارنه بين نتائج الأداء الفعلي لهذه الإدارات والأداء المخطط له من قبلها، وتحديد الإنحرافات وأسبابها والتعرف الى نقاط القوة ونقاط الضعف في الإدارة موضوع التقييم، والبحث عن علاجها”.

وتلت كلمة عطيه نقاش بين الحاضرين تناول المعوقات التي يواجهها المديرون العامون والتي تواجه عمل الفرق في الإدارات وأساليب العمل على تذليلها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى