لا مبادرة لدى الحريري بل جهود

لا مبادرة لدى الحريري بل جهود
لا مبادرة لدى الحريري بل جهود

قالت مصادر “المستقبل” لـ”الجمهورية” أنْ لا شيء اسمُه مبادرة لدى رئيس الحكومة ، بل جهود يَبذلها، خصوصاً بعد تلقّيه مبادرة رئيس مجلس النواب من القناة الجنبلاطية، وهو قد كان واضحاً الاثنين في تأكيده أنّ التركيز هو على أن لا يؤثّر أيّ خلاف سياسي على العمل الحكومي والاقتصادي، وتشديدِه على وجوب عدم وضعِ الحكومة والبلد واقتصاده في دائرة الخطر، لأنه لا يستطيع أن يتحمّل أيَّ أخطاء أو خلافات سياسية.

وأقرَّت هذه المصادر بـ”أنّ الوضع صعبٌ والمرحلة “عويصة”، ولم تُبدِ تفاؤلاً بحلٍّ قريب للأزمة، مشيرةً إلى أنّ رئيس الجمهورية لم يَطّلع عملياً بعد على طرح بري، وكذلك لم يلتقِ الحريري بعد لكي يحصل تشاورٌ وبحث في هذه الجهود”. غير أنّ المصادر نفسَها وصَفت العلاقة بين الحريري وبري بأنها “جيّدة”، خلافاً لِما يتردّد من أنّها “مأزومة في هذه المرحلة”.

وتطرّقت المصادر إلى الملف الانتخابي في ضوء حديث البعض عن إدخال تعديلات على قانون الانتخاب، فأكّدت أن لا نيّة لدى الحريري “لطرح أيّ تعديل جوهري على القانون أو التخلّي عن النسبية”، وكرّرت التأكيد على “أنّ الانتخابات ستُجرى في موعدها”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى