أخبار عاجلة
ترامب خسر ملايين الدولارات.. بسبب الرئاسة! -
صندوق النقد الدولي يحذر تركيا -
كورتوا من جديد: "قلبي في مدريد ولكن.." -
مقترح روسي لحل الأزمة في عفرين -

المدارس الكاثوليكية عاجزة عن تسديد الاقساط “الضخمة”

المدارس الكاثوليكية عاجزة عن تسديد الاقساط “الضخمة”
المدارس الكاثوليكية عاجزة عن تسديد الاقساط “الضخمة”

 

اعتبرت رئيسة اتحاد لجان الأهل في كسروان الفتوح وجبيل ميرنا خوري، ان لجان الأهل عبرت عن تخوف اهالي الطلاب في المدارس الكاثوليكية من الوصول الى اقفال هذه المدارس بسبب عجز الأهالي عن تسديد الأقساط الضخمة بعد تطبيق القانون 46 الذي اقرته الدولة، والتي عليها هي ان تتحمل عبء تطبيقه.

وأضافت خوري بعد لقاء اتحادات لجان الأهل في المدارس الكاثوليكية في الصرح البطريركي في بكركي: “كأب روحي لنا، جئنا اليوم للقاء غبطة البطريرك وتمنينا عليه ان يحمل همومنا الى المسؤولين للوصول الى حل يرضي جميع الأفرقاء لما فيه خير ابنائنا الذين هم مستقبل هذا الوطن وركيزته القوية”.

وبدوره التقى الراعي سفيرالمغرب أمحمد كرين ونائبه محمد السعيدي، في زيارة بروتوكولية. ولفت كرين الى ان اللقاء كان مناسبة لإطلاع صاحب الغبطة على الأوضاع في المملكة المغربية والانجازات التي حققتها في الميدان الإقتصادي والمؤسساتي وما واكب ذلك من اصلاحات.

وأضاف: “استمعنا الى وجهة نظر صاحب الغبطة حول الوضع اللبناني على المستوى التاريخي والمستوى الراهن. وكان تبادل في الآراء حول دور ومكانة في المنطقة العربية”.

ثم استقبل الراعي سفير بولندا ووجيتش بوزك، في زيارة وداعية لإنتهاء مهامه الديبلوماسية في لبنان.

بعد اللقاء، قال بوزك: “تشرفت بلقاء غبطته لوداعه بعد خمس سنوات قضيتها كسفير لبلادي في لبنان. واليوم اعود الى بولندا لأكون سفيرا دائما للبنان في بلدي. لقد وصلت الى لبنان وانا احمل رسالة سلمنا اياها قداسة البابا يوحنا بولس الثاني وهي ان لبنان رسالة للعالم أجمع، واليوم اصبحت اكثر اقتناعا بان لبنان هو اكبر من بلد انه رسالة. لبنان بلد رائع وشعبه طيب ايضا”.

بعدها، التقى الراعي رئيس هيئة تنمية العلاقات الإقتصادية اللبنانية ورئيس مؤسسة “رزق فوندايشن” ايلي رزق، وشدد على ضرورة تفعيل العمل الإنمائي في منطقة جزين وقراها من اجل خلق فرص عمل للشباب والحد من النزوح والهجرة.

بدوره، أثنى البطريرك الراعي على عمل المؤسسة الهادف الى تنمية منطقة جزين وفتح اسواق جديدة لتصريف المنتجات، متمنيا ان تعم المناطق اللبنانية كافة.

كما استمع الراعي الى هواجس ابناء قرى جزين ومطالبتهم المعنيين بالإهتمام بهذه المنطقة واهلها بعد الإجحاف الكبير الذي لحق بها ما اثر على الوجود المسيحي فيها بشكل كبير.

وشكر رزق البطريرك الراعي على زيارته التاريخية للملكة العربية السعودية، مؤكداً انها تركت اثرا كبيرا واستحسانا لدى الجالية اللبنانية والمملكة قيادة وشعبا.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إجتماع في السراي خصّص للمشاريع الإنمائية في طرابلس
التالى عون أمام الجالية في أرمينيا: أدعوكم لممارسة حقكم بالإنتخاب

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة