“لقاء سيدة الجبل”: الخيار المسيحي الوحيد هو خيار العيش المشترك

“لقاء سيدة الجبل”: الخيار المسيحي الوحيد هو خيار العيش المشترك
“لقاء سيدة الجبل”: الخيار المسيحي الوحيد هو خيار العيش المشترك

دعا “لقاء سيدة الجبل” اللبانيين عموماً والمسيحيين خصوصاً إلى قراءة موضوعية لأحداث المنطقة، خاصةً بعد انعقاد القمم الثلاث في المملكة العربية السعودية الأسبوع الماضي.

ورأى بعد إجتماعه الأسبوعي أن اللحظة التي تعيشها المنطقة قد تكون لحظة تأسيسية بامتياز للمرحلة المقبلة، ويتطلّب الأمر من مجتمعات المنطقة قراءة دقيقة لهذه اللحظة تجنّباً لانزلاقاتٍ خطيرة.

وأكد اللقاء أن الخيار المسيحي الوحيد هو خيار العيش المشترك والمساهمة مع الشريك المسلم في والعالم العربي في رسم معالم المنطقة. وبقدر ما يسعى المسيحيون إلى الحداثة والعدالة والحرية وبناء دول مدنيّة بقدر ما يكون لهم احترامٌ وتقديرٌ من قبل إخوانهم المسلمين.

وأضاف “لقاء سيدة الجبل” إن ما يربطنا مع المسلمين ماضٍ مشترك وحاضر مشترك ومستقبل مشترك. وانطلاقاً من ذلك، رافضاً لصق صورة المسيحيين بصورة نظامٍ قاتل في أو قوة إقليمية تسعى عبر ميليشياتها المذهبية إلى زعزعة الإستقرار العربي وافتعال الصدامات ورعاية الإرهاب، مشيرا إلى أن المقايضة التي يحاول بعض المسيحيين العمل من خلالها، والمرتكزة على إعطاء “” دعماً وغطاءً مسيحياً في مواجهة غالبية المسلمين والعرب مقابل مكاسب فئوية خاصة، أكانت إنتخابية أو غيرها، هي مقايضة قاتلة، جُرّبت في السابق مع كافة أنواع السلاح غير الشرعي منذ العام 1969 حتى اليوم وفشلت، كما لفت إلى أن مستقبل المسيحيين مرهونٌ بمدى مساهمتهم في خلق عالمٍ عربي أكثر إنسانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مراقبون: الضغط العسكري مركّز على “النصرة” من دون “داعش”
التالى زيارة عون مقر قوى الأمن الداخلي دعمٌ لها بوجه ما تتعرض له

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة