الراعي: كثر الحزن والفقر بسبب مأزق تأليف الحكومة

الراعي: كثر الحزن والفقر بسبب مأزق تأليف الحكومة
الراعي: كثر الحزن والفقر بسبب مأزق تأليف الحكومة

أعلن البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي أن “تمنياتنا ان نخرج من مأزق تأليف الحكومة الذي نعيشه لأنه بسبب هذا الأمر كثر الحزن والفقر والكآبة والقلق، لافتا الى أن “نحن بإيمان ورجاء كبير نلتمس من يسوع المسيح ابن الله المتجسد ان يمس ضمائر المسؤولين السياسيين في كي يعلمون انهم لا يستطيعون انتزاع الفرح من الناس وزرع القلق والخوف والاضطراب في قلوبهم”.

الراعي، وفي افتتاح إذاعة صوت المحبة مسرحيتها “علقة جديدة” للمشير العام الأب فادي تابت، شكر الأب تابت والفنانين على “البسمة التي زرعوها على شفاهنا وفي قلوبنا، بسمة نحن بحاجة إليها في عالمنا اليوم المليء بالوجع والفقر والحرمان. فجاءت هذه المسرحية لتضيء شمعة عيد الميلاد وتعيد الفرح إلى قلوبنا”.

وختم البطريرك داعيا الأب تابت إلى “متابعة رسالته الفنية”، مانحا إياه” بركة الكنيسة بشخص بطريركها ورئيسها الأعلى لأن الخير الذي يقوم به الأب تابت من خلال مسرحه يدخل إلى القلوب ويغير النفوس. فرسالة المسرح عنده تكمل رسالة المذبح بإيصال الكلمة.”

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى