أبي خليل يتابع مشكلتي الشح والتلوث بقاعاً

أبي خليل يتابع مشكلتي الشح والتلوث بقاعاً
أبي خليل يتابع مشكلتي الشح والتلوث بقاعاً

أكدت وزارة الطاقة والمياه ضرورة إحترام استثمار الموارد المائية وحمايتها، مشيرة إلى مشاركتها لكافة مستخدمي المياه في سبل الاستثمار.

وجاء ذلك خلال إجتماع في مكتب وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل  في الوزارة ضم كلّا من رئيس مجلس إدارة ومدير عام مؤسسة مياه البقاع رزق رزق ورئيس مجلس ادارة ومدير عام المصلحة الوطنية لنهر الليطاني سامي علوية وعدد من مستشاري الوزارة لمناقشة مشكلتي شح وتلوث المياه في .

وأعلن المجتمعون اثر اللقاء في بيان أن “وزارة الطاقة تؤكد ضرورة إحترام استثمار الموارد المائية وحمايتها لاسيما لجهة منع حفر الآبار والحقوق غير المشروعة على المياه، ولجهة منع تلويث المياه السطحية والجوفية.”
كما تؤكد الوزارة على “مشاركة وزارة الطاقة لكافة مستخدمي المياه في سبل الاستثمار وبذات الوقت عزم الوزارة والمؤسسات على منع أي تعد أو إستقواء على المؤسسات، لاسيما لجهة ما حدث من قبل بعض المعترضين على مشروع آبار زحلة والذي ستتَّخذ الإجراءات القانونية لملاحقة مرتكبيه، الوزارة والمؤسسة”.

ولفت المجتمعون إلى أن “الوزارة قد كلفت كافة مؤسسات المياه الالتزام بضرورة الإستثمار في مصادر المياه وفق الأسس المحددة في المخطط التوجيهي لتأمين مياه الشفة لمدينة زحلة الكبرى والاسس الواردة في قانون المياه، لاسيما مع مراعاة ضبط الآبار غير المرخصة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى