اقفال طريق ضهر البيدر وطريق زحلة ترشيش

اقفال طريق ضهر البيدر وطريق زحلة ترشيش
اقفال طريق ضهر البيدر وطريق زحلة ترشيش

ترأس محافظ جبل القاضي محمد المكاوي، بعد ظهر الثلثاء، اجتماعا في غرفة العمليات في سراي بعبدا، لمناقشة تداعيات العاصفة “نورما” على المناطق كافة، بدعوة من وحدة ادارة مخاطر الكوارث في مجلس الوزراء.

استهل المكاوي الاجتماع بالتنويه “بالجهود المضنية والاداء المميز الذي قامت به الاجهزة المعنية على المستوى الميداني خلال العاصفة التي تضرب لبنان”، مشددا على “ضرورة التنسيق الدائم بين مختلف الفرقاء المعنيين في جميع المراحل وعلى كافة الصعد”.

وتابع: “اتخذنا القرار في جبل لبنان والبقاع ان يتم اقفال طريق ضهر البيدر وطريق ترشيش كذلك ابتداء من الساعة الرابعة بعد ظهر الثلثاء بالنظر الى التوقعات التي تردنا من مصلحة الارصاد الجوية. والقرار سيكون حازما بالاقفال ونتمنى من المواطنين التجاوب مع هذه القرارات التي نتخذها لأنها تصب في مصلحتهم وسلامتهم قبل اي شيء ولن نقبل بأي تساهل والذي يريد العودة الى منزله عليه ان يتقيد بالوقت المحدد ولا ينتظر حتى اشتداد العاصفة ويتحدى القوى الامنية ويتعرض للخطر هو وغيره”.

واشار:” انه على المواطن ان ينتبه الى نوعية السلاسل المعدنية التي يشتريها لا سيما وان هناك نوعا سيئا يباع من قبل باعة جوالين والمطلوب تجهيز السيارات من اماكن متخصصة وان تكون الدواليب سليمة والخزان مليء بالوقود مع ضرورة التموين والإسعافات والالتزام بقانون السير وعدم التجاوز”.

واكد انه “سيتم التنسيق مع قائمقام كسروان لاعداد خطة لما بعد العاصفة للتخفيف من ازمة السير في اماكن التزلج وفي المناطق الاخرى”.

وختم: “ولا بد من التاكيد ان التنسيق موجود بين كل الأجهزة ومع وزارة الاشغال ومع البلديات المعنية، والعمل الذي تم لغاية الان كان جبارا وقد بذلت كل الاجهزة جهدا متواصلا منذ 48 ساعة والوضع الميداني جيد ونعمل جميعا لحفظ السلامة العامة، كما ونؤكد ان اجتماعات غرفة العمليات مفتوحة وادارة الازمات والكوارث في تأهب دائم لمعالجة كل طارىء”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى