المجلس الشيعي الإعلى سيتقدّم بشكوى ضد “الجديد”

المجلس الشيعي الإعلى سيتقدّم بشكوى ضد “الجديد”
المجلس الشيعي الإعلى سيتقدّم بشكوى ضد “الجديد”

رد المكتب الإعلامي للمجلس الإسلامي الشيعي الأعلى “على ما ورد في تقرير تلفزيون “الجديد” في النشرة المسائية، الانثين، عن بيع وقف العقار رقم 1717 في بلدة انصار التابع للوقف الإسلامي الشيعي، وما تضمنه من افتراء بحق المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى ورئيسه سماحة الامام الشيخ عبد الأمير قبلان”، مستنكرًا “بشدة ما عرضته قناة “الجديد” في نشرتها المسائية من افتراء وتشهير وتحويل موضوع مقايضة عقار وقفي بعقار آخر تفوق قيمته أضعاف قيمة العقار الأول”.

وأضاف، في بيان: “في الوقائع الصحيحة، إن الوقف الشيعي يملك العقار رقم 1717 موضوع التقرير وتبلغ مساحته 387 م2، في حين أن السيد طارق فياض يملك العقار المجاور رقم 3444 البالغ مساحته 1440م2، وقد تمت المقايضة في حينه بين إدارة الأوقاف في المجلس والسيد فياض، فأصبح العقار رقم 1717 ملكًا للأخير في حين تم تسجيل العقار 3444 على اسم العقار موضوع المقايضة نفسه (جامع قرية انصار للطائفة الشيعية)، وعليه فإن عملية المقايضة تمت وفقًا لأحكام الشريعة الإسلامية والقوانين المرعية”.

ورأى المكتب أن “معد التقرير لم يراع أخلاقيات المهنة فأخضع مقام الرئاسة في المجلس إلى سياسة الكيد والافتراء بغية تحقيق سبق صحفي لا يرتكز إلى معايير اخلاقية ومهنية”، متابعًا: “وعليه، فإن المجلس إذ يصدر هذا البيان تصويبًا للمغالطات والافتراءات المساقة في متن التقرير، سيتقدم بشكوى جزائية أمام القضاء”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى