طلب إلى جبق ببناء مستشفى تابع لـ”اللبنانية”

طلب إلى جبق ببناء مستشفى تابع لـ”اللبنانية”
طلب إلى جبق ببناء مستشفى تابع لـ”اللبنانية”

أشار رئيس الجامعة اللبنانية فؤاد أيوب، بعد لقائه على رأس وفد من عمداء الجامعة وزير الصحة العامة جميل جبق، إلى أن “البحث تناول الشؤون الطبية والصحية المتعلقة بالجامعة اللبنانية، وقد حمل الوفد مطلبًا رئيسيًا مشتركًا تمثّل ببناء مستشفى يتبع للجامعة اللبنانية للاستفادة منه في استثمار الطاقات والخبرات في كلياتها وفي تدريب الأطباء خلال مرحلة التخصص”.

وطالب عمداء كليات الصحة والعلوم والعلوم الطبية وطب الأسنان والصيدلة والمعهد العالي للدكتوراه جبق بـ”تعزيز الخدمات الطبية والاستشفائية للكليات المذكورة”.

كما استقبل جبق النائب ، الذي هنأه بتولي مسؤولية وزارة الصحة العامة ونوّه بشكل خاص بـ”الجولات الميدانية التي يتفقد الوزير جبق في خلالها واقع المستشفيات الحكومية”، معتبرًا أن “هذا الأسلوب المعتمد من قبل وزير الصحة العامة يبشر بالخير”، متمنيًا له النجاح والتوفيق.

ثم التقى جبق محافظ – الهرمل بشير خضر الذي أطلعه على ما تعانيه المحافظة من نقص في مجال تأمين الخدمات الصحية، لافتًا بشكل خاص إلى “إقفال مستشفى العاصي قبل حوالي سنة وسحب الموازنة التي كانت مخصصة للمستشفى بدلًا من توزيعها على مستشفيات المنطقة، التي قل عدد مستشفياتها فيما عدد سكانها لا يزال هو نفسه، بل هو الى ازدياد”.

وذكر خضر أن جبق “وعد بمتابعة الموضوع ومعالجة سائر المشكلات الصحية المرتبطة بتلوث الليطاني والانعكاسات السلبية لعدم وجود شبكات صرف صحي لمخيمات النازحين السوريين المنتشرة حول النهر”، مشددًا على “وجوب إيجاد حلول علمية لهذا التلوث، إذ إن نسبة الإصابة بالسرطان في بلدة حوش الرافقة وحدها تخطت نسبة 20% من السكان”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى