جعجع تابعت مشاكل تصريف موسم التفاح في قضاء بشري

جعجع تابعت مشاكل تصريف موسم التفاح في قضاء بشري
جعجع تابعت مشاكل تصريف موسم التفاح في قضاء بشري

بحثت عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائبة ستريدا جعجع مع رئيس مجلس إدارة شركة “سيدرين” أنطوان كيروز والمدير التنفيذي للشركة أمادو الفخري وفريق “إنماء الزراعة في قضاء بشري” في “القضايا المتعلقة بالقطاع الزراعي والمشاكل التي يعاني منها لناحية تصريف موسم التفاح وجودة الإنتاج التي تعتبر المشكلة الرئيسة على هذا الصعيد، بحضر النائب جوزيف إسحق، رئيس اتحاد بلديات القضاء إيلي مخلوف ونائبه فريدي كيروز، نائب رئيس بلدية بشري جوزيف لدس الفخري، المختار فادي الشدياق، الدكتورة ليلى جعجع، ومدير مكتب النائبة جعجع غازي جعجع ومساعده رومانوس الشعار.

وأعلن المكتب الإعلامي للنائبة جعجع، أنه “بعد التنسيق بين نائبي المنطقة ورئيس اتحاد البلديات ورؤساء البلديات، تم إنشاء مكتب “إنماء الزراعة في قضاء بشري”، وقد أعد هذا المكتب دراسات احصائية بشأن المشاكل التي يعانيها قطاع التفاح”.

وأضاف: “قدم جان مراد (من بلدة حدث الجبة)، عرضا تفصيليا تضمن خارطة طريق أعدها مهندسو المكتب: (بيار سركيس من بلدة بقاعكفرا، كابي طوق من مدينة بشري، ريمون الهاشم من بلدة حدشيت ودجو صوما من بلدة حصرون) حيث سيبدأون بتنفيذها على مراحل وتتلخص بالنقاط التالية:

– القيام بجولات ميدانية دورية على المزارعين لمساعدتهم وارشادهم من أجل حل المشاكل التي يواجهونها.

– بعدما كانت نسبة الترسبات في التفاح مرتفعة، ومتابعة الموضوع منذ سنتين من قبل بلدية بشري واتحاد البلديات، تدنت هذه النسبة إلى ما دون الـ10 %، وهذا مؤشر جيد، وسيتم متابعة هذا الموضوع مع المزراعين مع العلم أن أسباب هذه الترسبات ناتجة عن سوء استعمال المبيدات الزراعية والأدوية المحظر استعمالها.

– سيقوم المكتب بوضع استراتيجية متكاملة لمكافحة ذبابة البحر المتوسط. كما سيتابع المكتب موضوع التقليم التسميد وطريقة الري لأن تأثيرها مهم على الشجرة وانتاجيتها.

– ستعقد لقاءات دورية مع المزارعين من أجل ارشادهم ومساعدتهم، خصوصا لناحية طريقة التعامل مع التفاح في مراحل القطاف وما بعده للمحافظة على جودته.

– استمرار التواصل مع وزارة الزراعة والجهات الدولية المانحة من أجل الاستفادة من خبراتهم والحصول على منح تساعد على تطوير القطاع الزراعي في المنطقة.

– استمرار التعاون والتنسيق مع التعاونيات الزراعية لإعطاء زخم إضافي لتحسين هذا القطاع”.

وشكرت جعجع فريق “إنماء الزراعة في قضاء بشري” على مشروعهم الذي يعتبر خطوة نوعية ومتقدمة في سبيل تحسين قطاع التفاح في منطقتنا خصوصا وأن هذا القطاع هو حيوي وأساسي بالنسبة الى كثيرين من أهالينا، الذين يؤمنون أقساط مدارس أولادهم ومعيشتهم منه ونجاح هذا المشروع يثبت أهلنا ويجذرهم أكثر فأكثر في أرضهم وبلداتهم”.

وتمنت لهم “النجاح في مهامهم”، وأبلغتهم أن “مؤسسة جبل الأرز” سوف تغطي مصاريفهم العملانية خلال الموسم الزراعي لهذا العام”.

وأكدت “وقوفها والنائب إسحق إلى جانبهم وتقديم الدعم لهم”، أملة بـ”تجاوب المزارعين مع هذا التوجه الجديد من العمل في القطاع الزراعي، خصوصا وأنه يتوقف عليهم نجاح هذه الخطة التي يمكن أن تبدأ نتائجها بالظهور خلال الموسم المقبل وذلك بزيادة إنتاج نسبة التفاح المطابق للمواصفات العالمية، الأمر الذي سيؤدي إلى فتح أبواب التصدير إلى الخارج وسينعكس إيجابا على الوضع الاقتصادي للمزارعين في منطقة بشري”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى