كيف اكتسب إعصار "هارفي" قوته المدمرة؟

كيف اكتسب إعصار "هارفي" قوته المدمرة؟
كيف اكتسب إعصار "هارفي" قوته المدمرة؟

اجتاح إعصار "هارفي" سواحل تكساس مصطحبا معه رياحا تخطت سرعتها 200 كلم/ الساعة، وهو ما جعله يصنف ضمن الفئة الرابعة.

ويقول العلماء إن ما أجج الإعصار هو رقعة عميقة من المياه الدافئة في خليج المكسيك، حيث أن المياه الدافئة تغذي الأعاصير التي تبدأ عندما يضطرب الطقس على شكل عاصفة صغيرة تمتص الهواء الرطب الدافئ فوق سطح المحيط إلى الطبقة السفلى من الغلاف الجوي، وعندما يصل الهواء المحمل بالرطوبة إلى درجات حرارة أكثر برودة مع ارتفاعه في الغلاف الجوي، يتكاثف ليشكل السحب التي تبدأ بالدوران والنمو، وتغذيها مياه المحيط الدافئة عندما تتبخر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ماموث روسية "تسافر" لأول مرة إلى جنوب الكرة الأرضية
التالى جائزة نوبل "وصمة عار"

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة