أخبار عاجلة
إنقاذ مركب معطل قبالة انفه على متنه 32 سوريا -

5 أخطاء من الآباء تُضعف شهية الطفل

تحديد وقت الوجبات يحافظ على دورة الجوع

حصول الطفل على المغذيات المطلوبة لعملية النمو من أهم الأمور التي تشغل بال الأبوين، لكن في بعض الأحيان تتسبب بعض العادات الأسرية في إضعاف شهية الطفل، وعدم تناوله الأطعمة المفيدة عند تقديمها له. إليك أكثر ما يضعف شهية الطفل للتجنّبه:

يتناول الطفل 1000 سعرة في سن 10 سنوات، فإذا أكل 300 أو 400 سعرة من الحلويات من الطبيعي أن تكون شهيته ضعيفة

وقت الطعام. من أكبر الأخطاء التي يمكن أن يقع فيها الأبوان عدم وجود وقت محدد لتناول الوجبات الرئيسية، سواء الإفطار أو الغداء أو العشاء. يؤثّر عدم انتظام مواعيد الطعام على عمل الجهاز الهضمي، ويتسبب ذلك في خلخلة دورة الجوع والشبع، وعملية التمثيل الغذائي وامتصاص المغذيات.

الوجبات الخفيفة. تناول الكثير من الكعك، والحلوى، والآيس كريم بين الوجبات يُضعف الشهية. إذا كانت مدخلات جسم الطفل البالغ 10 سنوات حوالي 1000 سعرة حرارية، ويحصل على ما بين 300 و400 سعرة عن طريق هذه الحلوى قليلة المغذيات، من الطبيعي أن تكون شهيته ضعيفة، وألا يحصل جسمه على المغذيات المطلوبة من حصة السعرات الحرارية المتبقية.

حصة الطعام. من أكثر الأخطاء ضرراً بصحة الطفل تقديم كمية كبيرة من الأكل له خلال الوجبات الرئيسية، والضغط عليه ليكملها. يترتب على ذلك زيادة السعرات الحرارية التي يتناولها، ويؤثّر ذلك سلباً على عملية التمثيل الغذائي، فتضعف شهية الطفل في الوجبة التالية، وقد لا يتناول الوجبة التالية وإنما وجبة خفيفة من الحلويات.

توقيت الوجبات. من الضروري تقدير الوقت الكافي بين الوجبة والأخرى، ليشعر الطفل بدرجة من الجوع تجعله يأكل الأطعمة الغنية بالمغذيات.

نوعية الطعام. كل ما هو غير مطبوخ في البيت ليس صحياً؛ على الأبوين تذكّر ذلك جيداً عندما قراءة البيانات الغذائية على أية أطعمة جاهزة، أو مصدرها مطاعم الأكلات السريعة. ينبغي عدم تناول مثل هذه الأطعمة أكثر من مرة أو اثنتين في الأسبوع على الأكثر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أخطاء تربوية تسبب إدمان الأطفال للهواتف

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة