أخبار عاجلة
الحريري: سأتوجه إلى بيروت للمشاركة في عيد الاستقلال -
“قوى الأمن”: ضبط 9542 مخالفة سرعة زائدة خلال أسبوع -
"OnePlus" تغزو الأسواق بهاتف ينافس آيفون وسامسونغ! -
كمنضدة على شرفة حرب -
أميركا: سنغلق بعثة فلسطين إذا لم يتفاوضوا مع إسرائيل -
سلامة: مستعدون لعقوبات أميركية -
حذاء مبتكر يجعل منك جيمس بوند! -
فصل جديد في مواجهة الأزمة الخميس -

هل يؤثّر ما تأكله الحامل على حجم المولود؟

التاريخ العائلي أحد عوامل زيادة حجم الجنين

تؤثّر عدة عوامل على حجم الجنين ويمكن اعتبار الطعام الذي تأكله الحامل أحد هذه المؤثرات. لكن من حيث الدقة يأتي التأثير من ناحية الوزن الذي تكتسبه الأم خلال رحلة الحمل، فكلما كان حجم الحامل كبيراً عند الولادة كلما كان زاد حجم المولود. ويمكن أن تلعب التغيرات الغذائية دوراً في ضبط زيادة الوزن أثناء الحمل لتظل ضمن الحدود الصحية. إليك ما تحتاجين معرفته عن عوامل زيادة حجم المولود وكيف يمكن للتغذية ضبط الوزن؟

إذا كان وزنك زائداً قبل الحمل ينبغي أن تكتسبي خلاله ما بين 7 و11.3 كغم، أما إذا كنت تعانين من السمنة قبل الحمل فعليك العمل على ضبط الزيادة لتكون بين 5 و9 كغم

إذا كان هناك تاريخ عائلي مع ولادة أطفال كبيري الحجم على الأم أن تنتبه إلى العوامل التي تزيد وزن الحامل، واتباع التغذية المناسبة لضبط هذه الزيادة.

كذلك إذا كان حجم جسم الزوج أو الزوجة أو أحد آبائهم كبيراً من المحتمل أن يكون حجم الطفل كبيراً عند الولادة.

السكّري والضغط. سكّري الحمل أحد أهم أسباب زيادة حجم المولود عند الولادة، وكذلك ارتفاع ضغط الحامل. تتطوّر هاتان المشكلتان في منتصف أو نهاية رحلة الحمل عادة لدى السيدات اللاتي تزيد أعمارهن عن 25 عاماً.

وبحسب عيادة مايوكلينيك لاتزال أسباب سكّري الحمل غير معروفة على المستوى العلمي، لكن يمكن ضبط المشكلة والتحّكم في هذا السكّري عن طريق التغذية المناسبة.

لذا، من الضروري متابعة تطوّر الحمل مع الطبيب بانتظام، وإجراء جميع الفحوصات المطلوبة لقياس نسبة السكر وضغط الدم، واتباع التوصيات الطبية بخصوص التغذية ومعدّل زيادة الوزن مع تقدّم الحمل.

سوء التغذية. لا يوجد طعام يوقف زيادة حجم الجنين، لكن نقص المغذيات في طعام الأم يمكن أن يسبب نقص وزن الطفل عند الولادة، وهي حالة غير مرغوبة أيضاً. من الضروري حصول الحامل على كل الفيتامينات والحديد والكالسيوم عن طريق الطعام إلى جانب المكمّلات الغذائية. ولعمل ذلك لابد من تناول طعاماً متوازناً يحتوي على الخضروات والحبوب الكاملة واللحوم الخالية من الدهون ومنتجات الألبان.

الوزن الصحي. لضمان عدم زيادة أو نقص وزن الطفل عند الولادة لابد من مراقبة زيادة الوزن خلال مراحل الحمل المختلفة. إذا كان وزنك قليلاً قبل الحمل ينبغي أن يزيد ما بين 12.7 و18 كغم خلال أشهر الحمل.

وإذا كان وزنك زائداً قبل الحمل ينبغي أن تكتسبي خلال أشهر الحمل ما بين 7 و11.3 كغم. أما إذا كنت تعانين من السمنة قبل الحمل فعليك العمل على ضبط زيادة الوزن لتكون بين 5 و9 كغم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق التدخين السلبي يهدد الأطفال بأمراض الجهاز التنفسي
التالى اضطرابات النوم تهدد طفلك بالعدوانية والاكتئاب

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة